مؤسس فيس بوك: نتعاون مع مولر في التحقيق حول التدخل في الانتخابات الأمريكية

مؤسس فيس بوك: نتعاون مع مولر في التحقيق حول التدخل في الانتخابات الأمريكية

قال الرئيس التنفيذي لشركة فيس بوك، مارك زوكربيرغ، أمس الثلاثاء، إن شركته تتعاون مع المحقق الخاص روبرت مولر في تحقيقه بشأن التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الأمريكية. وتعهد زوكربيرغ بمواصلة الاستثمار لتعزيز قدرة شركته في وقف مثل ذلك التدخل الأجنبي، وذلك في  شهادته أمام الكونغرس الأمريكي.وقال إن “هذا بمثابة سباق تسلح”، مشيراً إلى أن على الشركة الكفاح للبقاء متقدمة على الأشخاص الموجودين في روسيا الذين يحاولون استغلال التدابير الأمنية لفيس بوك، وأضاف أنهم “سيتحسنون في هذا الأمر”.وتابع أن “فيس بوك تعتزم أن يكون لديها أكثر من 20 ألف موظف في مجال مراجعة الأمن والمحتوى بحلول نهاية العام للمساعدة في مواجهة هذا التهديد”، ولم يكشف زوكربيرغ تفاصيل التعاون مع مولر، وقال إنه لم يقابل المحقق الخاص شخصياً.وكان ذلك هو الظهور الأول لزوكربيرغ أمام الكونغرس وسط انتقادات تعرضت لها شركته على خلفية فضيحة تتعلق بخصوصية بيانات المستخدمين وإساءة استخدام الموقع من جانب جماعات روسية بهدف التدخل في الانتخابات.ونفى خلال شهادته أن تكون هناك أي استفادة مادية للشركة من وراء ذلك، وقال: “لم نبع بيانات للمعلنين”، وأضاف أن شركته تتعهد بإعادة الأمور إلى نصابها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً