رئيس الوزراء الفرنسي ينتقد حلفاء الأسد بسبب هجوم دوما الكيماوي

رئيس الوزراء الفرنسي ينتقد حلفاء الأسد بسبب هجوم دوما الكيماوي

انتقد رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب حلفاء النظام السوري بقيادة بشار الأسد على خلفية الهجوم الكيماوي في مدينة دوما السورية. ورأى فيليب أن “القانون الدولي تعرض للدوس بالأقدام مجدداً من جانب نظام بشار الأسد”، مضيفاً في كلمته في الجمعية الوطنية اليوم الثلاثاء في باريس: “أود القول إن حلفاء النظام يتحملون مسؤولية خاصة في هذه المذبحة”.ووفقاً لمنظمات إغاثية، فإن عشرات السوريين قتلوا وأصيب مئات آخرون جراء هذا الهجوم الذي يشتبه في أنه قد وقع ليلة السبت/الأحد الماضية.وتحمل الولايات المتحدة حكومة الأسد المسؤولية عن الهجوم وأعلنت عدم استبعاد اتخاذ خطوات عسكرية ضد النظام في حين أن روسيا، حليفة النظام السوري، رأت أن الهجوم مفتعل من قبل المعارضة المسلحة.واتهم فيليب الحكومة السورية بـ “انتهاج استراتيجية للإرهاب” إزاء السكان المدنيين وقال إن “استخدام هذه الأسلحة ليس محايداً، إنه يوشي بشيء عن النظام، ورد فعلنا على استخدام هذه الأسلحة سيوشي بشيء عن حقيقتنا”.وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد اعتبر أن استخدام الأسلحة الكيماوية “خط أحمر” وهدد بتوجيه “ضربات محددة” في حالة توفر أدلة على هذا الاستخدام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً