ارتفاع حصيلة انفجار غامض في إدلب إلى 31 قتيلاً

ارتفاع حصيلة انفجار غامض في إدلب إلى 31 قتيلاً

قتل 31 شخصاً على الأقل في انفجار ضرب أمس الإثنين، مدينة إدلب، شمالي غربي سوريا، ولاتزال أسبابه غامضة، حسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء. وأشار المرصد إلى وجود 22 مدنياً بين القتلى، بينهم 12 طفلاً و5 سيدات، وأنه لا يستبعد ارتفاع عدد القتلى، لوجود عشرات الجرحى حالات بعضهم خطرة، علاوة على المفقودين تحت الأنقاض. وأضاف أنه ليس معلوماً ما إذا كان الانفجار ناجماً عن قصف بصاروخ، أم نتيجة تفجير سيارة مفخخة. ويقع القطاع الأكبر من محافظة إدلب تحت سيطرة هيئة تحرير الشام، وهو تحالف شكلته جبهة فتح الشام، “جبهة النصرة” سابقاً، قبل انفصالها عن تنظيم القاعدة، وفصائل أخرى.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً