علاج تكيس المبايض اكتشفي كيف يساعدك على انقاص الوزن

علاج تكيس المبايض اكتشفي كيف يساعدك على انقاص الوزن

ليس غريباً أن تعاني المرأة من تكيس المبايض. لكن ما لا تعرفه الكثيرات هو أن العلاجات التي تتناولها يمكن أن تساعدها على خسارة وزنها الزائد. لذا يكفي أن تكتشف هذه الأسرار الخمسة.

 

السر 1: اعتماد نظام الوجبات الصغيرة

أثناء خضوعك لعلاج تكيس المبايض من الأفضل أن تعتمدي نظام الوجبات الصغيرة. ويعني هذا تناول وجبة صغيرة مرة كل ساعتين أو 3 ساعات خلال النهار. فهذا يسرّع عملية الأيض ويساعد على الحفاظ على مستوى سكّر معتدل في الدم ويحدّ من الرغبة في أكل الحلويات. وبدلاً من أن تتناولي وجبة فطور كبيرة، تناولي نصف وجبة والنصف الآخر بعد مرور ساعتين.

 

السر 2: تجنب المحليات الصناعية

لتحافظي على صحة المبايض لديك، تنصحك الطبيبة بأن تمتنعي عن تناول المشروبات والأطعمة التي تحتوي على المحليات الصناعية مثل المشروبات الغازية “اللايت”. فلا تترددي في الالتزام بذلك لأن الدراسات لم تثبت حتى الآن أن هذه المشروبات تساعد على خسارة الوزن. بل إن بعض المنكهات الصناعية تبطئ عملية حرق الدهون وقد تؤدي إلى زيادة وزنك.

 

 

الخطوة الثالثة: تناول الفيتامينات

أثناء علاج تكيس المبايض قد تطلب منك الطبيبة تناول بعض الفيتامينات والمعادن ومن أبرزها الكروم. فهو يساعد جسمك على حرق السكّر واستخدامه كطاقة. كما أنه يمنع مروره إلى الدم وبالتالي زيادة الرغبة لديك في تناول الحلويات.

كذلك تحتاجين في فترة العلاج إلى الفيتامين B الذي يسرّع عملية أيض الكربوهيدرات. ومن المهم أن تحصلي على متممات الماغنيزيوم التي تساعد على خسارتك للوزن في حال كنت تعانين من متلازمة تكيّس المبايض. فهو يمنع حدوث مقاومة الأنسولين.

 

الخطوة الرابعة: تناول الدهون الجيدة

من المفيد أن تتناولي بعض أنواع الدهون التي يلحق حدوث النقص فيها الضرر بعملية الأيض كنا بصحتك عموماً. وفي حال كنت تخضعين لعلاج تكيس المبايض يتعين عليك أن تتناولي كل ما يحتوي على أحماض الأوميغا 3 مثل زيت السمك وزيت السمسم. فهو يحفّز عملي الأيض لديك ويساعدك على استعادة رشاقتك.

 

 

الخطوة الخامسة: مارسي التمارين

من المفيد جداً أن تمارسي التمارين في حال كنت تخضعين لعلاج تكيس المبايض. ولا شكّ في أن الطبيبة ستنصحك بذلك. وفي هذه الحالة عليك أن تتمرني لمدة 45 دقيقة في معظم أيام الأسبوع. وهذا بالطبع يساعدك على خسارة الوزن.   

وللغاية نفسها من المهم أن تركّزي على تمارين المقاومة التي تساهم في بناء العضلات وتعزيز عملية حرق الدهون. ولا تنسي أن التمارين تؤدي إلى منع حدوث مشكلة مقاومة الأنسولين الشائعة في حالات تكيس المبايض.   

 
embedded content

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً