الجامعة العربية:اجتماع رباعي في القاهرة نهاية أبريل لبحث التطورات في ليبيا

الجامعة العربية:اجتماع رباعي في القاهرة نهاية أبريل لبحث التطورات في ليبيا

كشف المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية محمود عفيفي أن هناك اجتماعا سيعقد بالقاهرة للجنة الرباعية الدولية المعنية بليبيا والتي تضم كلا من الجامعة العربية والاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة في نهاية أبريل (نيسان) الجاري. وأوضح عفيفي في تصريحات للصحافيين، أن الملف السوري يواجه تعقيدات بالغة سواء على الصعيد الداخلي أو على صعيد التدخلات الواسعة من قبل أطراف إقليمية ودولية ، فضلا عن التصعيد العسكري الخطير على الأرض مما لا يجعل للجامعة دور كبير.وأشار إلى أنه تم توجيه الدعوة لمبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا ستيفان دي ميستورا ، لحضور الاجتماع التحضيري على مستوى وزراء الخارجية العرب يوم الخميس المقبل لتقديم إحاطة بشأن آخر الجهود الأممية لحل الأزمة ، مشددا على مساندة الجامعة العربية القوية لجهوده في ظل قناعتها بأن التسوية السياسية للأزمة لن تتم إلا عبر الأمم المتحدة ومسار جنيف .وأشار “عفيفي” خلال اللقاء إلى أن ملف التدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية للدول العربية وخاصة من قبل إيران وتركيا سيكون مطروحا بقوة على جدول أعمال “قمة الدمام” ، في ضوء القلق العربي المتصاعد ، مرجعا ذلك إلى أن التدخل الإيراني ينطوي على تغذية للعنصر الطائفي في المنطقة العربية ، معتبرا أن ذلك يمثل “كرة لهب” يمكن أن تتسبب في إحراق مجتمعات بأكملها إذا ما تدخل طرف لحماية أقلية بعينها .ولم يستبعد “عفيفي” انعقاد اجتماع للجنة الوزارية العربية المعنية بالتصدي للتدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية ، والتي تضم كلا من مصر والسعودية الإمارات والبحرين بالإضافة للأمين العام للجامعة العربية، على هامش الاجتماعات التحضيرية لقمة الدمام ، كما ستكون تلك التدخلات الإقليمية في الشؤون الداخلية للدول العربية محور نقاشات القادة العرب.وأوضح أن “قمة الدمام” ستناقش الوضع في اليمن والذي وصفه بأنه شديد السوء نظرا لتفاقم الأوضاع الإنسانية في كافة المناطق اليمنية ، موضحا أن المبعوث الأممي السابق إلى اليمن “إسماعيل ولد الشيخ أحمد” طلب إعفاءه من منصبه ، وهناك مبعوث أممي جديد هو مارتن جريفيث يعكف الآن على استيعاب ملف اليمن في هذه المرحلة بأبعاده السياسية والعسكرية والإنسانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً