أبوظبي: شابة مشلولة دماغياً ترسم.. بحركة العين

أبوظبي: شابة مشلولة دماغياً ترسم.. بحركة العين

نظمت دائرة النقل بأبوظبي “بازار الإبداعات الفريدة” بالتعاون مع مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة وذوي الاحتياجات الخاصة ومؤسسة Enable، ووزارة تنمية المجتمع الإماراتية، ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، مركز مسارات، انطلاقًا من حرصها على تقديم كل الدعم اللازم لأصحاب الهمم، وتنظيم الفعاليات والبرامج التي تخدم مصالحهم، وتعزز اندماجهم في المجتمع. ووفق بيان صحافي حصل 24 لعى نسخة منه، يستعرض البازار مجموعة من منتجات ومشغولات أصحاب الهمم، ليتيح لهم الفرصة لعرض وتسويق منتجاتهم وأعمالهم من مشغولات يدوية وحرفية وغيرها، وكذلك تسويق أي مبادرات أو مشروعات مبتكرة بحاجة إلى الدعم والتطوير، وذلك تكريمًا لجهودهم وعطاءاتهم ونجاحاتهم.هدى الأملومن المنتجات التي عُرضت في البازار لوحات فنية رائعة رسمتها شابة من أصحاب الهمم تتمتع بحس فني خاص، ترسم لوحاتها التجريدية لتعبر عن مشاعرها، رغم ولادة هذه الفنانة بشلل دماغي رباعي، لكن ذلك لم يمنعها من الرسم بواسطة حركة العين باستخدام برنامج تتبع النظر، وأُطلق على لوحاتها “هدى الأمل”.ومن المنتجات الأخرى، ناقلة حديثة صممت على هيئة محل تجاري متنقل يحوي العديد من المنتجات الزراعية، والتنسيقات للنباتات الداخلية والورود المتنوعة، تم إنتاجها وتنسيقها من جانب الشباب الإماراتي من أصحاب الهمم، بهدف تسويقها وبيعها في مختلف إمارات الدولة. مشاريع مبتكرةوشارك في البازار الذي أُقيم على مدى يومين في مقر الدائرة بأبوظبي، عدد من أصحاب الهمم، بحضور مجموعة من موظفي دائرة النقل وممثلي شركائها الاستراتيجيين من جهات ومؤسسات حكومية ومدنية ومجتمعية، وشمل البازار العديد من المشاريع المبتكرة والمنتجات المختلفة التي حاكتها أناملهم بروعة وإتقان، وقوبلت بإعجاب الحاضرين الذين أقدموا على شراء العديد من تلك المنتجات. كما استُعرض مشروع “قلادة”، وهو عبارة عن أحجار يصنعها أصحاب الهمم قبل صياغتها في المجوهرات “عقود وأساور”، ومشروع “تسنيم” وهو عبارة عن قطع شوكولاتة في علب بأحجام مختلفة، ومشروع مناسبتي للصناديق المزخرفة “الأكريلك” بأحجام متنوعة، كما شملت المشاريع المعروضة الخزف، والنحاس، والفسيفساء، والأشغال اليدوية والأطعمة، وجسّدت مواهب أصحاب الهمم المتنوعة، وأثبتت قدراتهم على التميز والإبداع والعطاء.اكتشاف الإبداعاتوفي ختام هذه الفعالية، ستقوم دائرة النقل بتكريم أصحاب الهمم والجهات المشاركة في البازار وتوزيع الهدايا التقديرية عليهم تثميناً لجهودهم ومساهمتهم في إنجاح الحدث الذي شكل فرصة مميزة لتشجيع أصحاب الهمم على إظهار مواهبهم وإبداعاتهم، وإيجاد الحلول التي تساعدهم في تحقيق تطلعاتهم بما يعزز اندماجهم في المجتمع والاقتصاد، خاصةً أن هذه الشريحة من المجتمع تمتلك الكثير من المواهب والقدرات ويجب علينا جميعاً تشجيعها ودعمها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً