الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 609 فلسطينيين في مارس الماضي

الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 609 فلسطينيين في مارس الماضي

اعتقلت سلطات الاحتلال الإسرائيلي نحو 609 فلسطينيين من مناطق متفرقة من الأراضي الفلسطينية المحتلة في مارس(آذار) الماضي، بينهم 95 طفلاً، و13 امرأة. وأكد تقرير المؤسسات الحقوقية “هيئة شؤون الأسرى والمحررين، نادي الأسير الفلسطيني، مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان، ومركز الميزان لحقوق الإنسان”، اليوم الإثنين، أن “عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال بلغ حتّى تاريخ 28  فبراير(شباط) 2018 نحو 6500، منهم 62 امرأة، بينهنّ 8 فتيات قاصرات، فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال في سجون الاحتلال نحو350 طفلاً.”وفي سياق تكريس سياسة الاعتقال الإداري”أصدرت سلطات الاحتلال 81 أمراً إدارياً، منذ بداية العام، من بينها 34 أمراً جديداً، ووصل عدد المعتقلين الإداريين إلى نحو 500”.واستعرض التقرير ضمن متابعته لأنماط التعذيب، وانتهاك الحق في الحياة والسلامة البدنية لسلطات الاحتلال ضد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين، حالة المعتقل عمر الكسواني نموذجاً لما ترتكبه إسرائيل، منذ لحظة اختطافه على يد قوة المستعربين من حرم جامعة بيرزيت، وحتى التحقيق معه.وتطرق التقرير لتوسّع سلطات الاحتلال في عقوبة العزل الانفرادي، إحد أقسى أنواع العقوباتا ضد المعتقلين الفلسطينيين والتي تؤدّي إلى معاناة إنسانية قاسية يتكبّدها المعتقلون، ومنهم حالة الأسير المريض موسى صوفان.وطالبت المنظمات المذكورة “بتشكيل لجنة تقصّي حقائق من قبل مجلس حقوق الإنسان في الانتهاكات الإسرائيلية بحق المعتقلين، وتفعيل أدوات المساءلة والمحاسبة من قبل المجتمع الدولي تجاه مقترفي الانتهاكات، وفاءً بالتزاماته القانونية والأخلاقية، والضغط على دولة الاحتلال لاحترام قواعد القانون الدولي الإنساني”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً