تركيا تدين الهجوم الكيماوي في الغوطة وتتهم النظام

تركيا تدين الهجوم الكيماوي في الغوطة وتتهم النظام

أدانت الحكومة التركية اليوم بـ”شدة” الهجوم الكيماوي في الغوطة بالقرب من دمشق الذي وقع أمس، موضحة أنها تشتبه في وقوف وراء نظام الرئيس السوري بشار الأسد ورائه. وذكر بيان لوزارة الخارجية التركية “علمنا بقلق شديد بالهجوم الكيماوي الجديد الذي وقع في 7 من الشهر الجاري بسوريا على الغوطة وقتل فيه عدد من المدنيين”.وأفاد البيان “ندين بشدة هذا الهجوم الذي يشتبه في وقوف النظام السوري ورائه وتحقق المجتمع الدولي من استخدام اسلحة كيماوية فيه”.وشدد البيان على أن “المنظمات الدولية وخاصة منظمة حظر الاسلحة الكيماوية يجب أن تبدأ تحقيق في هذا الصدد على الفور”. وتتهم أنقرة النظام السوري “بارتكاب جرائم ضد الانسانية” واستهداف المدنيين.وأضاف البيان “ندعو لاتخاذ الخطوات الضرورية من اجل عدم بقاء هذا الهجوم دون عقاب ولعدم تكرار هذه الهجمات الوحشية وتوقيف مسئوليها على الفور”.وتعد تركيا واحدة من القوى الأجنبية التي لديها وجود عسكري في الحرب السورية بشن هجوم في يناير(كانون ثاني)، الماضي في شمال سوريا لابعاد الميليشيات السورية الكردية من المناطق الحدودية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً