رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية السابق يدعو واشنطن إلى ضرب سوريا

رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية السابق يدعو واشنطن إلى ضرب سوريا

دعا رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية السابق، عاموس يادلين، الولايات المتحدة إلى التدخل في سوريا، بعد هجوم يشتبه في أنه كان بأسلحة كيماوية، وأسفر عن عشرات القتلى هناك. وكتب يادلين اليوم الأحد، على حسابه بتويتر: “من المهم أن تكرر حكومة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ما قامت به قبل عام”.وشدد يادلين الذي يتولى حالياً منصب مدير مركز أبحاث الأمن القومي في تل أبيب، على ضرورة أن تتخذ الولايات المتحدة إجراء ضد أنظمة إنتاج واستخدام الأسلحة الكيماوية التي في حوزة قوات الرئيس السوري بشار الأسد.وحسب بيانات منظمات الإغاثة، لقي 150 شخصاً على الأقل حتفهم، بينهم أطفال، في هجمات للنظام السوري على المعقل الأخير للمتمردين في الغوطة الشرقية.يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية قصفت مطاراً عسكرياً سورياً قبل عام، بعد هجوم بالغاز السام المدمر لخان شيخون التي كانت في قبضة المتمردين.وتابع يادلين: “الأمر الصائب هو أن يكون هناك تدمير نهائي لأسطول المروحيات السوري الذي يقذف قنابل البراميل”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً