هل الجري أثناء الحمل آمن على صحة الأم والجنين؟

هل الجري أثناء الحمل آمن على صحة الأم والجنين؟

أظهرت دراسة بريطانية حديثة أن الجري أثناء الحمل آمن على صحة الأم والجنين، ومن غير المرجح أن يتسبب في الولادة المبكرة، أو في ولادة أطفال بأوزان أقل من المعدل الطبيعي. وبينت دراسة لباحثين من جامعة كينغز في لندن، أن صحة الجنين لا تتأثر، بغض النظر عن ممارسة الأم لرياضة الجري في أي مرحلة من مراحل الحمل، حسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.وقال الدكتور أندرو شينان: “يمكن للمرأة ممارسة التمارين الرياضية خلال الحمل، بل ونشجع على ذلك، لضمان تمتع الأم والجنين بصحة جيدة”.وتوصي الدراسة، الحوامل بالتمارين المنتظمة، لأنها تساعد في التخفيف من الشعور بالتعب، وآلام أسفل الظهر، وعروق الدوالي، وتورم الكاحلين، ومشاعر القلق والتوتر والاكتئاب.وكانت دراسة سابقة، قد أشارت إلى أن جريان الدم الشديد، الناتج عن ممارسة الرياضة، يُمكن أن يؤثر على عنق الرحم، وبالتالي على صحة الجنين، إلا أن الباحثين الذين أشرفوا على الدارسة الجديدة، جادلوا في هذه النتائج، بعد دراسة حالة 6 رياضيات محترفات، لكن دون تعميمها على النساء العاديات اللواتي يمارسن رياضة الجري.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً