إرهابيون يسلمون أنفسهم للجيش جنوب الجزائر

إرهابيون يسلمون أنفسهم للجيش جنوب الجزائر

سلّم إرهابي نفسه يوم السبت، للسلطات العسكرية بولاية تمنراست أقصى جنوبي الجزائر، ليرتفع عدد الذين سلموا أنفسهم للجيش إلى ثلاثة في غضون ا ساعة الأخيرة. وأوضحت وزارة الدفاع الوطني في موقعها الرسمي على الإنترنت، “أنه في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل جهود وحدات الجيش، سلم الإرهابي المسمى “ك منير ” المكنى “جندل”، الذي التحق بالجماعات الإرهابية عام 2013، نفسه، وبحوزته مسدس رشاش من نوع كلاشينكوف وخزنتي ذخيرة مليئتين.”وكان إرهابيان قد سلما نفسيهما لقوات الجيش الجزائري، أمس الجمعة، بنفس المنطقة، ليرتفع عدد الإرهابيين الذي سلموا أنفسهم منذ مطلع أبريل (نيسان) الحالي إلى 5، إلى جانب ضبط 5 أسلحة نارية وكمية من الذخيرة.وأكدت وزارة الدفاع، أن هذه النتائج النوعية تأتي لتؤكد مرة أخرى الاستعداد الدائم لوحدات الجيش المنتشرة على كامل التراب الجزائري للدفاع عن الوطن وحماية المواطنين والتصدي لكل محاولات المساس بأمن البلاد.من جهة أخرى، دمرت مفارز للجيش، أمس الجمعة، مخبأين اثنين للإرهابيين يحويان قنبلتين بدائيتي الصنع، وكمية من المواد الغذائية، وأغراضاً مختلفة بولاية سكيكدة شرقي الجزائر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً