جريمة غريبة.. حرق ابنه في بطانية ثم صلى الفجر بالمسجد

جريمة غريبة.. حرق ابنه في بطانية ثم صلى الفجر بالمسجد

استيقظ سكان بلدة “قجال” في ولاية سطيف شرقي الجزائر، اليوم السبت، على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها طفل لا يتجاوز عمره 3 سنوات.
وبيّنت التحقيقات الأمنية الأولية أن الوالد قام بلف الضحية في بطانية، ثم رشه بالبنزين وأحرقه، قبل مغادرته المنزل لأداء صلاة الفجر جماعة في المسجد.
وتضاربت الأنباء عن دواعي ارتكاب الجريمة، حيث تداولت مصادر محلية خبرًا مفاده أن خلافات عائلية حادة نشبت بين الزوجين، وتسببت في هجرهما لبعضهما خلال الأسابيع الماضية.
ورجحت مصادر أخرى أن يكون تصرف الجاني مرتبطًا بتوجسه من خيانة زوجته، فصب جام غضبه بفعلته الشنعاء، وانتقم منها بحرق فلذة الكبد بالنار والبنزين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً