مخاوف من تعرض الجيش الألماني لهجمات على خلفية عملية عفرين

مخاوف من تعرض الجيش الألماني لهجمات على خلفية عملية عفرين

تخشى الاستخبارات العسكرية الألمانية (إم إيه دي) من تعرض الجيش الألماني لهجمات في ألمانيا على خلفية العملية العسكرية التركية ضد الأكراد في عفرين شمالي سوريا. وذكرت مجلة “دير شبيغل” الألمانية في عددها الصادر اليوم السبت، استناداً إلى إرشادات أمنية داخلية من الاستخبارات العسكرية، أنه “يتعين افتراض وقوع المزيد من الهجمات خاصة ضد مركبات الجيش الألماني”.وبحسب التقرير، تلقى جنود الجيش الألماني أوامر بالتحقق من سلامة صواميل العجلات قبل ركوب المركبات، واستخدام مواقف السيارات خلال التنقلات الرسمية.وفي حال تم إصلاح سيارات تابعة للجيش خارج الثكنات العسكرية، يتعين وفقاً للتقرير أن تكون سيارات الجيش “موضوعة دائماً في باحة الورش داخل منطقة محاطة بسور، وإن أمكن داخل صالة، وألا يتم ركنها مطلقاً في الصفوف الأمامية”.يذكر أن شاحنتين تابعتين للجيش الألماني تعرضتا لهجوم بمواد حارقة في مدينة زولتاو بولاية سكسونيا السفلى غربي ألمانيا في 13 مارس (آذار) الماضي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً