عريقات يندد بالمواقف الأمريكية في مجلس الأمن بشأن أحداث غزة

عريقات يندد بالمواقف الأمريكية في مجلس الأمن بشأن أحداث غزة

ندد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، اليوم السبت، بالمواقف الأمريكية في مجلس الأمن الدولي خلال عقده جلسة بشأن تطورات الأحداث في قطاع غزة. واستنكر عريقات، في بيان صحافي، “مواصلة حملة التحريض التي تقودها الولايات المتحدة دفاعاً عن الاحتلال الاستعماري الإسرائيلي والمجازر التي يرتكبها في أرض فلسطين المحتلة”.وقال عريقات إن الشعب الفلسطيني “لا يستغرب من تصريحات السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة نيكي هيلي الخرقاء التي أثبتت جدارتها بعدائها له والتي تتماهى من موقع الدونية مع المصالح العنصرية، والاستمرار في خرق القانون الدولي والأخلاق الإنسانية وحماية قوة الاحتلال على حساب الشعب الفلسطيني”.وأضاف: “نستغرب أيضاً أن تقوم وزارة الخارجية الأمريكية بلعب دور قادة جيش الاحتلال في إعطاء التعليمات حول ما ينبغي على أبناء الشعب الفلسطيني القيام به أو عدم القيام به، وفي تحديد المساحة الفاصلة غير الشرعية التي تفرضها قوات الاحتلال بالأمر الواقع داخل قطاع غزة”.واتهم واشنطن بـ “التغاضي عن قتل العشرات من الفلسطينيين المدنيين العزل، الذين يمارسون حقهم الإنساني والسياسي الطبيعي في التظاهر سلمياً من أجل الحرية وإنهاء الاحتلال الذي دام لأكثر من خمسين عاماً”.وأكد عريقات أن “الحل الوحيد الذي يكفل معالجة المشاكل الإنسانية في قطاع غزة التي تتحدث عنها الإدارة الأمريكية يتمثل في رفع الحصار فوراً وإنهاء الاحتلال الذي بدأ عام 1967، وتجسيد سيادة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً