قتله بآلة حادة ووضع السم في فمه لإخفاء معالم الجريمة

قتله بآلة حادة ووضع السم في فمه لإخفاء معالم الجريمة

قتله بآلة حادة ووضع السم في فمه لإخفاء معالم الجريمة

مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية، في شرطة رأس الخيمة، العميد عبدالله علي منخس

 
تمكنت شرطة رأس الخيمة من كشف غموض جريمة قتل راح ضحيتها عامل من الجنسية العربية بعد 24 ساعة من وقوعها، إذ تبين من خلال التحقيقات الأولية وتقرير الطب الشرعي تعرض الضحية للضرب بآلة حادة على الرأس أدت إلى وفاته فيما تعمد القاتل وضع السم في فم المتوفي بعد قتله لإخفاء معالم جريمته لتصبح انتحارا من أجل تضليل العدالة.
وتفصيلا قال مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية، في شرطة رأس الخيمة، العميد عبدالله علي منخس إن غرفة العمليات تلقت بلاغا يفيد بوفاة شخص عربي الجنسية في مقر سكنه في إحدى العزب التي يعمل بها في رأس الخيمة
وأوضح، فور تلقي البلاغ تم اتخاذ جميع الإجراءات وإرسال الجهات المختصة لمكان البلاغ وتبين من خلال المعاينة المبدئية أن الجثة ملقاة على السرير في وضعية النوم وتوجد مادة سامة في فم المجني عليه للإيحاء بأن الوفاة نتيجة عملية انتحار وهذا ما حاول الجاني إيصاله لرجال الشرطة.
وأضاف، أن الحس الأمني لرجال التحريات وخبرتهم في التعامل مع تلك القضايا جعلهم متمرسين في حل ألغاز الجرائم، لافتا إلى أن وضع الجثة وحالتها جعلهم متأكدين بأنها تخفي خلفها سر كبير وجريمة بشعة يجب كشفها وإزاحة الغموض عنها للوصول إلى الجاني الحقيقي.
وأشار إلى أنه تم إحالة الجثة للطب الشرعي بناءً على أمر وكيل النيابة العامة للتأكد من السبب الرئيس للوفاة والتأكد من وجود شبة جنائية من عدمه، كما تم تشكيل فريق عمل برئاسة رئيس قسم التحريات والمباحث الجنائية ومدير فرع جرائم العنف بالإنابة، لجمع المعلومات والاستدلالات.
ولفت إلى أنه تم تكثيف الجهود والتحريات لتضييق دائرة المشتبه بهم حيث تم حصر المشتبه بهم في زميله الذي يسكن معه في نفس الغرفة وهو من نفس جنسيته، وتابع أنه مع زيادة جمع المعلومات والتحريات الدقيقة تم التوصل إلى أن المجني عليه كان كثير المشاجرة مع أحد المشتبه بهم.
وأوضح، أن تقرير الطبيب الشرعي أكد الشكوك الموجودة لدى رجال التحريات أثبت وجود شبه جنائية وراء الوفاة، إذ تبين أن الضحية تعرض لضربة قوية بآلة حادة في منطقة الرأس أدت إلى وفاته مع وجود عدة ضربات متفرقة في جسمه.
وأضاف أن المشتبه به اعترف بعد مواجهته بتقرير الطب الشرعي وتحقيقات التحريات بقتل زميله في السكن نتيجة تهكم المجني عليه ووصفه بكلمات نابية ما جعله يقدم على قتله أثناء نومه بآلة حادة كما اعترف بوضع السم في فم المتوفي ليوهم رجال الشرطة بأنه انتحر من تلقاء نفسه.
وأوضح منخس أنه تم إحالة المشتبه به مع ملف القضية إلى الجهات المختصة لاستكمال باقي الإجراءات القانونية

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً