«فرحتهم فرحتنا» تُسعد 100 طفل يتيم في «دبي باركس»

«فرحتهم فرحتنا» تُسعد 100 طفل يتيم في «دبي باركس»

أطلقتها «الإمارات اليوم» بالتعاون مع «شؤون القصّر»
«فرحتهم فرحتنا» تُسعد 100 طفل يتيم في «دبي باركس»

«فرحتهم فرحتنا» شملت حزمة من البرامج الترفيهية والتثقيفية للأطفال الأيتام.
الإمارات اليوم

نظّمت «الإمارات اليوم»، بالتعاون مع مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في دبي، وشركة «دي إكس بي إنترتيمنتس»، يوماً ترفيهياً.

رسم ابتسامة
قدمت تنفيذي البرامج الاجتماعية في مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في دبي، أمينة محمد أحمد، الشكر لـ«الإمارات اليوم»، والشركة المالكة لـ«دبي باركس آند ريزورتس» لإدخالهما الفرحة في قلوب 100 طفل يتيم، والعمل على رسم الابتسامة على وجوههم.
وأشارت إلى أن مثل هذه المبادرات توفر عبء الرحلات الترفيهية عن هؤلاء الأطفال، إضافة إلى المشاركات المجتمعية لهم.

لـ100 من الأطفال الأيتام في «دبي باركس آند ريزورتس»، وذلك ضمن مبادرات «عام زايد»، التي تهدف إلى إدخال الفرحة في قلوب الأطفال الأيتام، وتنمية حبهم وولائهم للوطن، وتعريفهم بتاريخ وآثار المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.
وقدمت شركة «دي إكس بي إنترتيمنتس»، 100 تذكرة دخول مجانية للأطفال الأيتام، تمكنهم من الاستمتاع بثلاث حدائق ترفيهية، إضافة إلى النشاطات والعروض الترفيهية المستوحاة من عالم هوليوود.
وأكدت «الإمارات اليوم» أن المبادرة التي تنفذ للعام الثالث على التوالي، حققت نجاحاً كبيراً منذ إطلاقها، إذ وفرت أنشطة ترفيهية للأطفال الأيتام، وأدخلت البهجة إلى قلوبهم، خصوصاً مع توزيع الهدايا والعيديات في الأعياد والمناسبات المختلفة. ووجهت الصحيفة الشكر إلى الجهات الراعية والمتعاونة مع المبادرة التي أسهمت في إدخال السعادة إلى نفوس الأطفال الأيتام، مؤكدة أن الهدف الرئيس للمبادرة هو تعريف الأطفال الصغار بتاريخ الدولة، والآباء المؤسّسين، وتنمية الولاء للوطن في نفوسهم.
وتشتمل المبادرة على حزمة من البرامج الترفيهية والتثقيفية للأطفال الأيتام، تزامناً مع «عام زايد»، وتتضمن رحلات إلى المناطق التاريخية والثقافية التي ترمز للشيخ زايد، رحمه الله، إضافة إلى برامج ترفيهية أخرى بالتعاون مع عدد من الرعاة الاستراتيجيين، داعية الشركات كافة إلى التعاون في رعاية هذه المبادرة التي تسعد الأيتام وتفرّج عنهم.
من جهته، قال الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في «دي إكس بي إنترتيمنتس»، الشركة المالكة لـ«دبي باركس آند ريزورتس»، أحمد الريس: «نسعى في (دبي باركس آند ريزورتس) إلى دعم المبادرات الوطنية والمجتمعية التي تهدف إلى نشر البهجة والسرور بين أبناء الوطن، واحتفالاً بذكرى مرور 100 سنة على ميلاد القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، قمنا باستضافة 100 طفل من مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر ضمن مبادرة (فرحتهم فرحتنا) التي أطلقتها (الإمارات اليوم) احتفالاً بـ(عام زايد)». وأضاف «تمكنا خلال الزيارة من إدخال الفرحة إلى قلوب الأطفال ومشاركتهم هذه اللحظات المميّزة، حيث تمكنوا من اختبار العديد من النشاطات والعروض الترفيهية المستوحاة من عالم هوليوود في (موشنجيت دبي)، علاوة على الاستمتاع برؤية أبرز معالم دولة الإمارات مصنوعة باستخدام أكثر من 60 مليون مكعب ليغو في (ليغولاند دبي)، ومشاهد وأصوات عالم بوليوود السينمائي في (بوليوود باركس دبي)، إضافة إلى لقاء شخصياتهم المفضلة».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً