«الصحة ووقاية المجتمع» تحذر من مكملات غذائية

«الصحة ووقاية المجتمع» تحذر من مكملات غذائية

تسبّب انخفاضاً حاداً لضغط الدم وتسمماً بالسالمونيلا
«الصحة ووقاية المجتمع» تحذر من مكملات غذائية

أمين الأميري:
«الوزارة لا تكتفي
بتعميم التحذير،
بل تتابع عملية
سحب المنتجات
المغشوشة».

أصدرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع تعاميم للتحذير من استخدام مكملات غذائية تسبّب الانخفاض الحاد في ضغط الدم، وأعراضاً نفسية مثل القلق والتهيج والعصبية، وسرعة ضربات القلب، كما أضافت تحذيراً من تفاعل لأدوية منع الحمل مع أدوية مرض الصرع التي تحتوي على مادة الفالبروات، ما يزيد من سرعة تخلص الجسم من مادة الفالبروات، ويؤثر في فعاليتها.

لا دليل على أن عشب القرطوم آمن أو فعّال لعلاج أي حالة مَرضية.

وسحبت الوزارة مكملات غذائية لاحتمالية احتوائها على جرثومة السالمونيلا التي قد تتسبب في التسمم، وسحب تشغيلة من دواء يستخدم لتخفيف حرقة المعدة وعسر الهضم الحمضي، وسحبت وسيلة طبية مستخدمة كنظام لإدارة الصور الطبية، وذلك بسبب فقدان بعض الصور الإشعاعية بعد إجراء الفحوص.
وأكد الوكيل المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص، الدكتور أمين حسين الأميري، أن الوزارة تواصل إصدار تعاميم للتحذير من بعض المكملات الغذائية المغشوشة، وسحب أدوية تسبب أعراضاً جانبية خطرة، وسحب وسائل طبية لا تطابق المعايير المعتمدة، وذلك حرصاً على صحة أفراد المجتمع، إذ إن دور الوزارة لا يتوقف عند التحذير، وإنما رصد ومتابعة التنفيذ في كل المنشآت الصحية بالدولة، وذلك بالتنسيق مع الهيئات الصحية المحلية بالدولة ذات الاختصاص.
وأشار الأميري إلى أن قسم ضبط الجودة النوعية والأبحاث للمنتجات الطبية والصحية في الوزارة، حلل المنتج SHEDFAT MAXX CAPSULE للشركة المصنعة SHEDFAT LLC، الذي يستخدم كمستحضر لتخفيف الوزن، وتبين احتواؤه على مادة كيميائية وهي (Yohimbine) المحظورة الاستخدام في العالم، لأنها تسبب انخفاضاً حاداً في ضغط الدم إلى مستوى خطر، وأعراضاً نفسية مثل القلق والتهيج والعصبية، وسرعة ضربات القلب، وطلب اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال سحب هذا المنتج من الأسواق، ومنع تداوله واستيراده، في حال توافره بالدولة، علماً بأن المنتج غير مسجل لدى إدارة الدواء في الوزارة.
وذكر أن الشركة المصنعة (Avantis-Sanofi) أبلغت الوزارة بإضافة تفاعل جديد للدواء (Depakine) Sodium Valproate + Valproic acid، مع أدوية منع الحمل المحتوية على مادة الاستروجين، وأوضح التحذير أن الأدوية المحتوية على مادة فالبروات لا تؤثر في فعالية المنتجات الحاوية على الاستروجين، لكن استخدام المنتجات المحتوية على الاستروجين قد يزيد من سرعة تخلص الجسم من مادة الفالبروات، ما يؤثر في تركيز الفالبروات بالدم، ويعرّض المرضى للخطر، وعليه يجب على ممارسي الرعاية الصحية مراقبة مرضاهم في حال البدء أو التوقف عن استخدام المنتجات المحتوية على الاستروجين للمرضى مستخدمي مادة الفالبروات، والأخذ بعين الاعتبار أي تغيرات في التحكم بالمزاج أو حدوث نوبات صرع، كما تجب مراقبة مستويات مادة الفالبروات في الدم لدى هؤلاء المرضى، لافتاً إلى أن «هذا المنتج مسجل في إدارة الدواء بالوزارة، وعلى ممارسي الرعاية الصحية أخذ الحيطة والحذر عند صرفه لمرضاهم، علماً بأن هذه الأصناف الدوائية آمنة للاستخدام، ولم يتم سحبها من الأسواق، وهذه التحذيرات تضاف للنشرة الدوائية فقط.
وكشف الأميري عن تحذير صادر من إدارة الغذاء والدواء الأميركية عن سحب وعدم استخدام المنتجات الطبية Kratom Products، التي تباع على المواقع الإلكترونية، إذ إنها منتجات حاوية على عشبة القرطوم وتحمل الاسم العلمي Mitragyna speciosa، وتباع على المواقع الإلكترونية المختلفة في شكل كبسولات أو أكياس تحتوي على بودرة (كأكياس الشاي والقهوة)، علماً بأن المنتج يستخدم مكملاً غذائياً.
وأضاف أن إدارة الغداء والدواء الأميركية أفادت بأن سبب السحب هو احتمالية احتواء هذه المنتجات على جرثومة السالمونيلا التي قد تسبب التسمم وظهور أعراض كالحمى والإسهال والغثيان وآلام في البطن، ومن الممكن أن تسبب التهابات خطرة في الأشخاص الذين يعانون الضعف، أو كبار السن، وغيرهم من ذوي المناعة الضعيفة.
وأوضح أن القرطوم يتميز بخصائص شبيهة بالأفيون، كما أن له بعض التأثيرات المنشطة، مشيراً إلى أن إدارة الغذاء والدواء ذكرت أنه لا يوجد أي دليل يثبت أن القرطوم آمن أو فعال لعلاج أي حالة مرضية، وأن بعض الأشخاص يتناولون القرطوم في حالات الألم المزمن، ولعلاج أعراض انسحاب الأفيون، وفي الآونة الأخيرة أصبح يستخدم من أجل أغراض ترفيهية.
وتابع أن التعاميم تضمنت الإشارة إلى سحب الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية تشغيلة واحدة من الدواء Omacid Chewable Tablets المستخدم لتخفيف حرقة المعدة وعسر الهضم الحمضي، بسبب عدم تجاوز التشغيلة لاختبار(Assay)، علماً بأن المنتج مسجل مركزياً في دول مجلس الصحة لدول مجلس التعاون، لكنه لا يوجد في دولة الإمارات. ولفت إلى أن الشركة المصنعة «جنرال إلكتريك» أصدرت تحذيراً من استخدام الوسيلة الطبية Centricity Universal Viewer، المستخدمة كنظام لإدارة الصور الطبية، وذلك بسبب فقدان بعض الصور الإشعاعية بعد إجراء الفحوص، مبيناً أن الشركة المصنّعة أفادت بأن هذه الأجهزة موجودة في بعض مستشفيات الدولة، وستقوم الشركة بالتواصل مع مورديها لتصحيح كل الأنظمة المتأثرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً