غزة: الفلسطينيون يتسلحون بالإطارات المطاطية والمرايا لمواجهة قناصة الاحتلال الإسرائيلي

غزة: الفلسطينيون يتسلحون بالإطارات المطاطية والمرايا لمواجهة قناصة الاحتلال الإسرائيلي

يستعد عشرات آلاف الفلسطينيين للمشاركة في الجمعة الثانية ضمن فعاليات مسيرة العودة الكبرى على حدود قطاع غزة، بعد جمعة دامية الأسبوع الماضي انتهت باستشهاد 16 فلسطينياً وإصابة أكثر من 1400 فلسطيني بعد قمع الاحتلال للمتظاهرين الفلسطينيين على الحدود الشرقية للقطاع. وبدأ شبان فلسطينيون بجمع مئات إطارات السيارات تمهيداً لإشعالها الجمعة المقبلة، في محاولة للتشويش على رؤية القناصة الإسرائيليين المنتشرين على طول الحدود مع قطاع غزة، والذين قتلوا المتظاهرين عمداً، حسب وزارة الصحة الفلسطينية.ورغم انقسام الفلسطينيين حول فكرة إشعال الإطارات على الحدود لخطرها البيئي على صحة المواطنين، إلا أن إسرائيل بدأت تستنفر لمنع المتظاهرين الفلسطينيين من ذلك، في محاولة لدرء مخاطرها على الرؤية بالنسبة للجيش الإسرائيلي، والسكان الإسرائيليين، شرقي حدود القطاع.وبعث منسق أنشطة الحكومة الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، يوآف مردخاي اليوم الأربعاء، رسالة مناشدة عاجلة إلى رئيس منظمة الصحة العالمية، طالبه فيها بالتدخل الفوري لوقف مخططات الفلسطينيين لحرق 10 آلاف إطار مطاطي بالقرب من السياج الفاصل يوم الجمعة المقبل.فيما أظهرت صور ومقاطع فيديو بثها نشطاء فلسطينيون قوافل من معدات النقل الخفيفة، تنقل مئات الإطارات نحو الحدود تمهيداً لإحراقها الجمعة المقبلة.وابتدع الفلسطينيون هذه الطريقة لمواجهة خطر القناصة الإسرائيليين المنتشرين على طول الشريط الحدودي شرق قطاع غزة، والذين أوقعوا خسائر كبيرة في صفوف المتظاهرين الجمعة الماضية، فيما يحضر نشطاء آخرون مرايا زجاجية لعكس أشعة الشمس في اتجاه قناصة جيش الاحتلال الإسرائيلي لمنعهم من الرؤية واستهداف الفلسطينيين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً