رئيس الوزراء المجري يتهم ألفي شخص بالسعي لإسقاطه

رئيس الوزراء المجري يتهم ألفي شخص بالسعي لإسقاطه

أكد رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان أمس الجمعة، قبل 9 أيام من الانتخابات التشريعية، أن لديه قائمة بأسماء 2000 شخص يتلقون أموالاً لإسقاط حكومته وتسهيل الهجرة. وقال أوربان: “في المجر، يعمل نحو 2000 شخص يتلقون أموالاً خلال الحملة الانتخابية لإسقاط الحكومة وتشكيل حكومة جديدة تؤيد الهجرة يقبل بها جورج سوروس”، وأضاف في تصريح إذاعي “نعلم بالضبط من هم، نعلم أسماءهم، لحساب من وكيف يعملون بهدف جعل المجر بلد هجرة”.وفي خطاب قومي الطابع ألقاه في العيد الوطني المجري يوم 15 مارس(أذار) الجاري، أعلن أوربان الذي يترشح لولاية ثالثة أنه سيتخذ إجراءات معنوية وسياسية وقانونية بحق خصومه بعد انتخابات 8 أبريل(نيسان) المقبل.وتابع: “تشهد أوروبا اليوم اجتياحاً، وإذا سمحنا بحصول ذلك، فإنه بحلول عقد أو عقدين سيتوجه عشرات ملايين الأشخاص إلى أوروبا من أفريقيا والشرق الأوسط”.وفي الأشهر الأخيرة، تبنى أوربان الحاكم منذ 2010 خطاباً قومياً متطرفاً مطلقاً حملة ضد رجل الأعمال الأمريكي من أصل مجري جورج سوروس الذي تتهمه بودابست بتسهيل هجرة جماعية إلى الاتحاد الأوروبي، ولكن سوروس الذي يمول منظمات حقوقية عدة في البلاد رفض هذه الاتهامات.ولا يزال حزب أوربان متقدماً بفارق كبير بحسب استطلاعات الرأي التي تظهر أيضاً أن غالبية الناخبين يريدون تغييراً على رأس الحكم مع وصول نسبة المترددين إلى 40%.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً