أبو الغيط عن استشهاد فلسطينيين: الترهيب لن يؤدي إلى القمع بل الانفجار

أبو الغيط عن استشهاد فلسطينيين: الترهيب لن يؤدي إلى القمع بل الانفجار

أدان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، بأشد العبارات ما قامت به القوات الإسرائيلية اليوم من تعامل وحشي مع المظاهرات التي انطلقت في غزة لإحياء الذكرى الثانية والأربعين ليوم الأرض مما أفضى إلى سقوط أعداد من القتلى ومئات المصابين في قطاع غزة حتى الآن، مؤكداً أن الاحتلال يتحمل المسئولية القانونية والسياسية والأخلاقية عن هذه الأرواح التي أُزهقت، وأن الترهيب لن يؤدي إلى قمع الفلسطينيين، بل سيقود في النهاية إلى انفجار الوضع على نحو ما جرى اليوم. وأكد الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، أن يوم الأرض يُجسد لدى الفلسطينيين معنى التمسك بالهوية وبالوطن مهما طال الاحتلال، وأن تصدي إسرائيل للمُظاهرات بمثل هذا العنف السافر لا يعكس سوى الإفلاس السياسي والأخلاقي.ونقل المتحدث عن أبو الغيط قوله إن غياب الأفق السياسي يدفع بالأمور إلى مزيد من التدهور والعنف، داعياً المجتمع الدولي إلى تحمل مسئولياته إزاء حماية الشعب الفسلطيني في الأراضي المحتلة، ومحذراً من أن تمادي إسرائيل في ممارسة العنف يدفع بالمنطقة كلها إلى الهاوية.                                         

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً