داعش يتبنى تفجير بوابة أجدابيا في ليبيا

داعش يتبنى تفجير بوابة أجدابيا في ليبيا

أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن تفجير في مدينة أجدابيا، شرقي ليبيا، استهدف قوات المشير خليفة حفتر، والذي أسفر عن سقوط عدد من الجرحى والقتلى، وخلف الهجوم  19 مصاباً بين قتيل وجريح، والذي استهدف حاجزاً أمنياً لقوات حفتر عند مدخل مدينة أجدابيا (840 كلم شرق طرابلس)، وفق مصدر في مستشفى المدينة.وأورد التنظيم المتطرف في بيان نشرته وكالة أعماق التابعة له، أن انتحارياً عرف عنه باسم أبو قدامة السائح فجر سيارته بحاجز لقوات حفتر، ما أسفر عن مقتل وجرح 19 من عناصره.ومن جانبه، ذكر مستشفى “امحمد المقريف” في مدينة أجدابيا في بيان أنه استقبل 5 قتلى بينهم مدني و4 عسكريين و7 جرحى أخرين وصف اصابتهم بين متوسطة وطفيفة.ويذكر أن مدينة أجدابيا تعرضت لهجوم مماثل في شهر يناير (كانون الثاني) الماضي على بوابتها الأمنية الجنوبية وأصيب عدد من رجال الأمن على أثره.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً