6 أشياء في منزلك تحمل مخاطر صحية خفية

6 أشياء في منزلك تحمل مخاطر صحية خفية

ساد بيننا اعتقاد أزلي، بأن من أكثر الأمور التي تجلب السعادة والبهجة للأطفال أثناء حصولهم على حمام فقاقيع، هو وضع البطة الصفراء المطاطية برفقتهم، ولكن كشفت دراسة جديدة أنها ناقلة أساسية للبكتيريا، وحذرت من استخدامها.وأوضح معدو الدراسة، التابعون للمعهد الفيدرالي السويسري للعلوم المائية والتكنولوجيا، أن مخاطر هذه البطة المطاطية، تكمن في أن غالبيتها يتم صنعه من بوليمرات رخيصة الجودة، وهي التي توفر مغذيات تحتاجها البكتيريا، وينصحون في المقابل باستخدام الأهالي لبط مصنوع من مادة البلاستيك، لأنه أكثر أمانا، وفقا لصحيفة “ذا غارديان” البريطانية.
RUBBER DUCKS: are far from squeaky clean, scientists claim. Rubber ducks can be a haven for nasty bugs, scientists have said, after a study revealed 80% of them contain “potentially pathogenic bacteria”. Watch what you do when playing with your rubber duck in the bath. pic.twitter.com/DrWf9oXJPs— Dr James Kent (@DrJamesKent3) March 29, 2018

ولكن ليس هذا هو الشيء الوحيد في منزلك، الذي يحمل مخاطر صحية خفية ليست في حسبانك:
اسفنج المطبخ
في عام 2011، أجرت مؤسسة “إن إس إف”، وهي هيئة دولية تقدم المشورة بشأن الصحة والسلامة العامة، اختبارا النظافة الخاصة بـ 30 من الأدوات المنزلية، وكانت أسطح الصحون واسفنجات المطبخ هي أسوأ على الإطلاق، إذ أنها تحتوي على بكتيريا “إيكولاي” في 75٪ من الأسر، وجاء في المرتبة الثانية أحواض المطبخ بنسبة 45٪ من الأسر المتضررة، بينما جاء حاملو فرشاة الأسنان في المرتبة الثالثة بنسبة 27٪ من الأسر المتضررة منها.
ألواح تقطيع اللحوم
تشكل ألواح تقكطيع اللحوم مكانا مثاليا لخلق البكتيريا البرازية، التي تخرج من أحشاء الحيوانات الميتة.
غسالات الملابس
تعد الغسالة أرضا خصبة ومثالية لنمو البكتيريا، فنحن نضع ملابسنا الداخلية القذرة هناك، ولأن الغسيل البارد أكثر صداقة للبيئة، فإننا لم نعد نجعل ملابسنا تصل إلى المستويات المطلوبة لقتل معظم الجراثيم.
الثلج
لا تنخدع بفكرة أن الثلج دائما نظيف، لأنه يحتوي على المياه فقط، ولكن آلات تصنيع قوالب الثلج تحتوي على برك راكدة من البكتيريا.
وفي عام 2012، أثناء قيامها بعمل مشروع علمي، وجدت جاسمين روبرتس البالغة من العمر 12 عاما أن مياه المرحاض في مطاعم الوجبات السريعة في ولاية فلوريدا كانت أنظف من الجليد.
وأكدت أن الجليد يحتوي في غالبية الوقت على المزيد من البكتيريا بداخل مطاعم الوجبات السريعة ، بحسب تصريحها لمحطة الأخبار المحلية.
لوحة مفاتيح الحاسب الآلي
في عام 2008، تم إرسال خبراء إلى مكاتب في بريطانيا، وأجروا مسح على 33 لوحة مفاتيح، ليكتشفوا أن 4 منها تحمل مخاطير صحية محتملة، ومن بينها لوحة تفوقت على الحد الأقصى لنمو البكتيريا بـ 150 مرة.
ولكي تحد من انتشار البكتيريا على لوحة مفاتيحك، عليك بهزها لإخراج كل فتات الطعام منها، ثم امسحها بقطعة قماس ناعمة وخالية من الوبر، ومن حين لآخر ظهرها بالمناديل المبلولة المعطرة.
ووجد الباحثون في جامعة أريزونا أن النساء لديهن نسبة أعلى من البكتيريا على لوحات مفاتيحهن.
(سبوتنيك)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً