وزير الدولة السعودي: قمة الرياض “هامة” ونحن في مفترق طرق

وزير الدولة السعودي: قمة الرياض “هامة” ونحن في مفترق طرق

أقامت جامعة الدول العربية مساء أمس، حفل تكريم لوزير الدولة السعودي لشئون الدول الإفريقية أحمد بن عبد العزيز قطان بمناسبة انتهاء فترة عمله كمندوب دائم للمملكة العربية السعودية وذلك بحضور الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط ومساعديه والمندوبين الدائمين للدول العربية الأعضاء بالجامعة. وأهدى أبو الغيط درع جامعة الدول العربية للوزير قطان تقديراً لجهوده في دعم العمل العربي المشترك، معبراً عن أمله أن يمثل قرار تعيين قطان كوزير لشئون الدول الإفريقية إضافة كبيرة للقوة العربية في أفريقيا، خاصة في ظل المحاولات الإسرائيلية للتغلغل في القارة الإفريقية.من جانبه، عبر الوزير قطان عن سعادته بالعمل كمندوب للمملكة فى الجامعة العربية في الفترة من مارس(آذار) 2005 إلى مارس(آذار) 2018، مشيراً إلى أن هذه المدة (14 عاماً) قضاها في السعي لتصحيح المسار في العمل العربي المشترك ومنظومة الجامعة العربية. وقال قطان في كلمة له خلال التكريم، إن السعودية من أوائل الدول التي دعمت ترشيح أبو الغيط لشغل منصب الأمين العام، مؤكداً أن السعودية ومصر هما صمام الأمان وجناحا الأمة العربية.وأضاف قطان أننا مقبلون على عقد القمة العربية في السعودية، وهى قمة هامة ونحن في مفترق طرق لكثير من الظواهر والتطورات في المنطقة، وأشاد بقيام الرئيس عبدالفتاح السيسي بمنحه وشاح النيل وهى لمسه غير مسبوقة من الرئيس السيسي تقديراً للجهود التي قام بها تجاه العلاقات السعودية المصرية.ومن جانبه، ألقى مندوب الجزائر الدائم لدى الجامعة العربية السفير نذير العرباوي، كلمة نيابة عن السفراء والمندوبين العرب، أشاد فيها بدور قطان في تمكين جامعة الدول العربية من القيام بدورها وتحسين صورتها لدى المواطن العربي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً