ترامب يشنّ هجوماً على أمازون

ترامب يشنّ هجوماً على أمازون

شن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، هجوماً على مجموعة أمازون، متهماً عملاق البيع على الإنترنت بدفع القليل من الضرائب وإلحاق الأذى ببائعي التجزئة. وكتب ترامب على تويتر: “عبرت عن مخاوفي تجاه أمازون قبل وقت طويل من الانتخابات”.وأضاف: “خلافاً لشركات أخرى، إنهم يدفعون القليل من الضرائب أو لا يدفعون للحكومات المحلية، ويستخدمون نظامنا البريدي كعامل توصيلات، كما أنهم السبب في توقف عمل الآلاف من بائعي التجزئة”.وتأتي تصريحاته غداة نشر موقع إكسيوس الإخباري تقريراً ذكر أن ترامب “مهووس” بأمازون ويعتقد أن عملاق قطاع التكنولوجيا لا يدفع ضرائب كافية ويحصل على معاملة تفضيلية من خدمة البريد الأمريكي.وذكر التقرير أن أصدقاء ترامب الأثرياء يتذمرون من أن شركة أمازون تقتل المراكز التجارية ومحلات بيع التجزئة.وطالما اختلف ترامب مع مؤسس أمازون جيف بيزوس، المعارض القوي للرئيس الجمهوري في حملته الانتخابية عام 2016.وبيزوس أيضاً مالك صحيفة واشنطن بوست، الهدف المتكرر لانتقادات ترامب على خلفية تغطيتها الإخبارية.وتراجعت أسهم أمازون بأكثر من 4% الأربعاء في أعقاب تقرير إكسيوس، ووسط تراجع كبير لقطاع التكنولوجيا في أعقاب فضيحة سرقة بيانات شخصية لملايين من مستخدمي فيس بوك.وقال منتقدون آخرون لأمازون إن المجموعة أصبحت قوية جداً بسبب هيمنتها على المبيعات على الإنترنت، والتي يمكن أن تزداد بشرائها سلسلة محلات الطعام “هول فودز”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً