سيؤول تراقب عن كثب التطورات المتعلقة بتشغيل مفاعل نووي في كوريا الشمالية

سيؤول تراقب عن كثب التطورات المتعلقة بتشغيل مفاعل نووي في كوريا الشمالية

ذكرت كوريا الجنوبية اليوم الخميس إنها تراقب عن كثب التطورات المتعلقة بالتقارير الإعلامية الأخيرة بأن كوريا الشمالية بدأت تشغيل مفاعل نووي في يونغبيون قبل عقدها قمتين رئاسيتين مع الجنوب والولايات المتحدة. ونقلاً عن تحليل لصور الأقمار الصناعية، ذكرت صحيفة نيويورك تايمز في وقت سابق أنه تم رصد إشارات بأن كوريا الشمالية بدأت تشغيل مفاعلها النووي الجديد في يونغبيون، وقالت إن القضية يمكن أن تكون قضية مركزية في القمة المزمعة بين الشمال والولايات المتحدة.وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية في سيؤول نوه كيو دوك: “إننا نراقب عن كثب التطورات ذات الصلة، وستعمل الحكومة بنشاط على تمهيد الطريق لتحقيق تقدم ملموس في نزع السلاح النووي وإحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية من خلال القمتين المزمع عقدهما بين الكوريتين وكوريا الشمالية والولايات المتحدة”، وفقاً لوكالة “يونهاب”.ويونغبيون هي موقع للمنشآت النووية لكوريا الشمالية، وتزعم كوريا الشمالية أن هذه المنشآت تهدف إلى إنتاج الكهرباء، لكن الولايات المتحدة ودول أخرى تشتبه في أن عملياتها تهدف إلى إنتاج البلوتونيوم لاستخدامه في برنامج الأسلحة النووية.وتخطط كوريا الجنوبية والولايات المتحدة لعقد محادثات قمة مع كوريا الشمالية، وكانت حكومة سيؤول قد قالت في وقت سابق إن القمة الثالثة بين الكوريتين ستعقد في 27 أبريل(نيسان) المقبل.وأكد نوه أنه أمر ذو مغزى أن يؤكد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون التزامه بنزع السلاح النووي خلال اجتماعه الأخير في بكين مع الرئيس الصيني شي جين بينغ، وعندما سئل عن موقف حكومة سيؤول فيما يتعلق بمبدأ اتخاذ إجراء مقابل إجراء، كطريقة للتعامل مع نزع السلاح النووي في الشمال، لم يشر المتحدث إلى التفاصيل قائلاً إنه “سيتعين مناقشة أفكار مختلفة في المحادثات بالمستقبل”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً