شويكار حبيسة بيتها بعد تدهور حالتها الصحية

شويكار حبيسة بيتها بعد تدهور حالتها الصحية

تعيش شويكار حالة من الاكتئاب، لعجزها عن مغادرة بيتها منذ فترة، بعد كسر قدمها. وقال مصدر مقرب من شويكار، ، إنها أجرت عدداً من الأشعة والتحاليل، وأرسلت نسخاً  إلى أحد المستشفيات الأوروبية، ولكنها صُدمت برد إدارتها ورفض علاجها، بدعوى أن حالتها الصحية متأخرة جداً، مضيفاً أن شويكار تتحرك داخل منزلها حالياً بواسطة “مشاية”.يذكر أن آخر أعمال شويكار الفنية كان فيلم “كلمني شكراً”، الذي قدمته قبل سنوات، وشارك في بطولته عمرو عبدالجليل، وغادة عبدالرازق، وصبري فواز، وحورية فرغلي، وماجد المصري، ورامي غيط، وإخراج خالد يوسف.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً