لبنان: عائلات تتهم حزب الله باستئصال أعضاء أبنائها في سوريا

لبنان: عائلات تتهم حزب الله باستئصال أعضاء أبنائها في سوريا

كشفت مصادر لبنانية مطلعة، أن عدداً من عائلات عناصر ميليشيا حزب الله، الذين قتلوا في المعارك الدائرة في سوريا أخيراً، اشتكوا من ظهور نُدب وقطب تدل على عمليات جراحية ظهرت في أماكن عدة على جثث ذويهم، الذين قضوا نحبهم في تلك المعارك، والتي لم تكن معروفة فيهم قبل موتهم، مشيرةً إلى الخوف من استئصال أعضاء منهم حتى قبل موتهم، ودون موافقة عائلاتهم. وقالت المصادر حسب صحيفة “السياسة” الكويتية اليوم الخميس، إن ما أثار الريبة أكثر هو رفض الجهات المختصة في حزب الله ، في أغلب الحالات، تمكين العائلات من رؤية جثث أبنائها قبل دفنها، بحجة أنها مُشوهة جداً، وفي الحالات التي أصرّت العائلات على رؤيتها، فكانت بنظرة سريعة ومن مسافة بعيدة وتحت حراسة مشددة من عناصر الحزب.وأضافت المصادر أن الحالات التي رأت فيها العائلات علامات الندب والقطب، كانت بعد دفع مبلغ من المال للمسؤول على حراسة الجثث.وأشارت المصادر إلى أن هذه العائلات تسعى الآن للحصول على فتوىً شرعية من رجال دين شيعة لا يدورون في فلك حزب الله، ثم التوجه إلى مختصين محايدين في الطب الشرعي في لبنان أو خارجه، للتدقيق في تعرض الجثث إلى جراحة لاستئصال أعضاء من جثث ذويهم قبل، أو بعد موتهم. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً