إيطاليا: اعتقال 5 تونسيين من شبكة أنيس العمري في عملية ضد الإرهاب

إيطاليا: اعتقال 5 تونسيين من شبكة أنيس العمري في عملية ضد الإرهاب

اعتقلت الشرطة الإيطالية اليوم الخميس 5 تونسيين في إطار عملية كبرى، ضد من قالت إنهم أشخاص يشتبه في دعمهم للإرهاب في وسط وجنوب إيطاليا. وجاءت العملية، الأحدث في سلسلة مداهمات مماثلة هذا الشهر، مع زيادة  عدد الأجانب المطرودين من إيطاليا، وكانت شرطة مكافحة الإرهاب اعتقلت أمس الأربعاء إيطالياً من أصل مغربي قالت إنه مؤيد لتنظيم داعش وخطط لهجوم بشاحنة.وقالت الشرطة في بيان اليوم إن “قوات تحقيق خاصة تتركز في روما ولاتينا القريبة منها تنفذ عملية واسعة لمكافحة الإرهاب”.وقالت مصادر قضائية إن التونسيين الخمسة يشتبه في أنهم ضمن شبكة على صلة بأنيس العامري، التونسي الذي قتل 12 شخصاً عندما اقتحم سوقاً لهدايا عيد الميلاد في برلين بشاحنة في ديسمبر(كانون الأول) 2016، وقتل العامري برصاص الشرطة الإيطالية قرب ميلانو بعد 4 أيام من هجوم برلين.وقالت المصادر إن “الادعاء يشتبه في ارتكاب المعتقلين التونسيين جرائم تشمل التخطيط لإرهاب دولي وتزوير، وثائق والمساعدة على الهجرة غير الشرعية لتونسيين متطرفين”، ورغم ذلك أوضحت أنه لا دليل على مشاركتهم مباشرة في هجوم برلين أو إعدادهم لأي هجوم وشيك في إيطاليا.وأضافت أن الشرطة تقوم بعمليات تفتيش في روما ومدينة نابولي الساحلية في الجنوب ومدن لاتينا وفيتيربو وكازيرتا وماتيرا في وسط وجنوب إيطاليا.وقال وزير الداخلية ماركو مينيتي أمس إن “الخطر الأمني الذي يشكله مؤيدو تنظيم داعش على إيطاليا أكبر من أي وقت مضى بسبب زيادة عدد المقاتلين الأجانب الذين يحاولون العودة إلى أوروبا عبر إيطاليا، بعد هزائم التنظيم في سوريا والعراق”.ومنذ بداية العام الحالي أطردت إيطاليا 29 أجنبياً، معظمهم مسلمون، للاشتباه في تمثيلهم تهديداً أمنياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً