احتجاز ركاب طائرة في مطار بكندا لساعات بسبب النمل

احتجاز ركاب طائرة في مطار بكندا لساعات بسبب النمل

تحفظ المسؤولون في مطار مونتريال في كندا لساعات على طائرة قادمة من آيسلندا ، كما منعوا ركابها من المغادرة ، بسبب غزو كتيبة من النمل.
ووصف ماركو لافيتشيا، أحد الركاب الذي عاش الواقعة ليل الثلاثاء الأربعاء، ما حدث لقناة “CBC” الأمريكية قائلًا: “كنت نائمًا واستيقظت على جلبة كبيرة قرب مكان به أمتعة الركاب، كان هناك نمل يتجول وقد أخافني ذلك بعض الشيء”.
وأضاف أن قائد الطائرة طلب منهم أن يبقوا في أماكنهم بعد النزول، حتى تتمكن السلطات من تفتيش الطائرة.
وتابع: “وبعد ساعتين، طلبوا منا أن نترك كل أمتعتنا الخاصة، بما في ذلك الحقائب اليدوية والمعاطف، وبأن هناك حافلة ستقلنا”.
وقال إن المسؤولين أعطوا أغطية وقوارير ماء، وكان بين المسافرين من غادر الطائرة وهو بقميص خفيف.
واتصل العمال بعلماء حشرات لتحديد فصيلة النمل التي تم العثور عليها في الطائرة التابعة لشركة “ووو اير” الآيسلندية، حسب بلاغ بعثت به وزارة الصحة إلى القناة.
وأكدت كل الوكالات الحكومية أن النمل من النوع الذي لا يشكل أي خطورة على صحة الإنسان، كما اشرفوا على تنظيف الطائرة، وتعقيمها بالبخار، بما في ذلك أمتعة الركاب حسب البلاغ.
وأشارت شركة الطيران إلى أنه ” تم التعامل مع الطائرة طبقًا للإجراءات المعمول بها”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً