“صمغ النحل” سر صحة وجمال البشرة

“صمغ النحل” سر صحة وجمال البشرة

أوردت بوابة الجمال “هاوت.دي” الألمانية أن مادة البروبوليس “Propolis” أو “صمغ النحل” تعد سر صحة وجمال البشرة، إذ تحارب البثور والتهيج من ناحية وتمنح البشرة مظهراً مشرقاً يشع شباباً وحيوية من ناحية أخرى. وأوضحت أن مادة “البروبوليس” تمتاز بتأثير مضاد للبكتيريا والفطريات، وتعمل على تخفيف الألم وتطرد السموم من الجسم.وبفضل تأثيرها المثبط للالتهابات، تعمل “البروبوليس” أيضاً على تهدئة البشرة المتهيجة، وتساعد في علاج حروق الشمس، والاستجابات التحسسية.وبالإضافة إلى ذلك، تتمتع مادة “البروبوليس” بتأثير لطيف على البشرة، ما يجعلها مثالية للجلد الحساس.ومن ناحية أخرى، تزخر مادة “البروبوليس” بالمعادن، مثل الكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم، والفيتامينات، مثل فيتامين H، والأحماض الأمينية والإنزيمات ومركبات الفلافونويد. وتشكل كل هذه العناصر أساساً مثالياً لبشرة نضرة ونقية تشع صحة وجمالا. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً