تمديد مشروع أوروبي لاعتماد مؤهلات اللاجئين ليشمل دولاً إضافية

تمديد مشروع أوروبي لاعتماد مؤهلات اللاجئين ليشمل دولاً إضافية

تقرر، اليوم الأربعاء، تمديد مشروع أطلقه مجلس أوروبا لمساعدة اللاجئين على اعتماد شهاداتهم ومؤهلاتهم في الخارج، ليشمل مزيداً من الدول. وأعلن رئيس المشروع سجور بيرغان في مؤتمر صحافي، انضمام كل من فرنسا وألمانيا وهولندا وكندا وأرمينيا إلى المرحلة الثانية من المشروع الذي مدته ثلاث سنوات وتشارك فيه اليونان والنروج وإيطاليا وبريطانيا في المرحلة الأولى.وتساءل بيرغان: “عندما تفر من بلدك، هل تفكر في أخذ شهادتك معك؟”. وقال: “العديد من اللاجئين يجدون أنفسهم بدون وثائق تثبت دراستهم، وآخرون ليس لديهم إمكانية التواصل مع جامعاتهم لأنها مغلقة أو لأسباب سياسية يتم رفض إرسال الشهادات لمن يعيشون في المنفى”.وأطلق المشروع في اليونان في مارس (آذار) العام الماضي، وساعد حتى الآن 73 لاجئاً معظمهم من سوريا والعراق وأفغانستان، في اعتماد مؤهلاتهم الجامعية بعد إجراء اختبار ومقابلة مع مختصين اثنين من النظام التعليمي.وتسمح “تصاريح” خاصة للاجئين بإكمال دراستهم أو العثور على عمل في تخصصهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً