مرحلة النفور من العلاقة الحميمة في الزواج.. ما هي أبرز أسبابها؟

مرحلة النفور من العلاقة الحميمة في الزواج.. ما هي أبرز أسبابها؟

يؤثر التوتر بشدّة في الرغبة الجنسية لدى، نظراً إلى أن التركيز الكامل جزء لا يتجزأ من عنصر الاستجابة الجنسية

قد يصل الشريكان أو أحدهما إلى مرحلةٍ ينفران فيها من ممارسة العلاقة الحميمة، وقد يشعران بالملل أو البرود أو عدم الرغبة، خاصة بعد مرور وقت طويل من الحياة الزوجية الحميمة.. موقع العرب.كوم يقدّم لكم اليوم أبرز أسباب هذا النفور لدى المرأة!
صورة توضيحية
– يؤثر التوتر بشدّة في الرغبة الجنسية لدى، نظراً إلى أن التركيز الكامل جزء لا يتجزأ من عنصر الاستجابة الجنسية. وتسهم الضغوطات والتوتر العصبي في امتصاص تركيزك وتشتيته، ما يجعلك لا تتفاعلين مع شريك. وهنا، يمكنك ممارسة الرياضة واليوغا اللتان تساعدانك على التأمل وتحسين التركيز.
– عملكِ طوال اليوم في المكتب والبيت، سيجعل من سرير نومك الشيء الوحيد المثير في يومك، وقد لا ترغبين في بذل المزيد من الجهد والنشاط البدني. لذلك قد ترفضين ممارسة الجنس مع زوجك، حتى عندما يتقرب إليك ويعانقك. لذلك، عليك إيجاد الوقت المناسب للتقرب من شريكك وممارسة الجنس معه.
– تشعر الكثيرات بعدم الرضا عن شكل أجسامهن، ما يجعل ثقتهن بأنفسهن تهتزّ. وتسهم صور النساء الجذابة والمشاهير في وسائل الإعلام وعلى الصفحات الاجتماعية في تعزيز هذا الشعور. لذلك، عليكِ تحقيق فاصل بين الواقع والخيال، لأن ما تعرضه المواقع ليس إلا مجرد استعراض خيالي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً