العلاج الطبيعي للركبة بعد عملية الغضروف

العلاج الطبيعي للركبة بعد عملية الغضروف

العلاج الطبيعي للركبة بعد عملية الغضروف هي مسألة مهمة لمن يخضعون لهذا النوع من العمليات ويحتاجون لمتابعة العلاج الطبيعي الذي يسمح لهم باستعادة حركتهم كما في السابق.

نتعرف مع الدكتور علي احمد من بغداد، على الطرق المتبعة للعلاج الطبيعي التي يخضع لها المريض بعد اجراء عملية الغضروف.

كيف تحدث اصابات الغضروف

يقول د. احمد ان الغضاريف الهلالية تقع في مفصل الركبة بين عظم القصبة والفخذ، ومهمتها تثبيت المفصل وحمايته من الصدمات المفاجئة.

ويحدث التمزق الغضروفي الهلالي لمفصل الركبه الانسي والوحشي نتيجة دوران مفاجيء لمفصل الركبه بشكل محوري (بحيث يكون المفصل في حالة ثني وتقل حمايته) مع ثبات عظم القصبة والتفاف عظم الفخذ عليها داخليا او خارجيا. كما ان الانحناء الشديد للركبة قد يسبب تمزق الغضاريف وهو يسبب ألم الرباط الانسي والوحشي.

ويتمزق الغضروف الهلالي من الجانب الانسي غالباً خمس أضعاف الجانب الوحشي، ولا تشفى إصابة الغضاريف بسهولة بسبب التزويد الدموي الضعيف وغالباً ما يحتاج إلى جراحة. وقد يتمزق ويتآكل الجانب الخلفي ( ركبة العداء) من الغضروف الذي يمتص الصدمات في مفصل الركبة نتيجة زيادة الضغط عليه. وتترافق الاصابة مع ألم حاد أسفل الرضفه مع صوت طقطقة أو احتكاك خشن .

ويحتاج الشخص المصاب بتمزق الغضروف الى التدخل الجراحي لازالة الغضروف، كون التثبيت لمدة طويله يؤثر سلبا على لياقته الرياضي, وتتم الجراحه بواسطة المنظار ويتبعها تاهيل حركي .

العلاج الاولي يكون بوضع الثلج او الكمادات الباردة مكان الاصابة، ووضع رباط ضاغط محكم على المفصل.

كما يحتاج الشخص المصاب لرفع الركبة نسبيا اعلى الجسم، ويتم نقله الى المركز الطبي حيث التشخيص واللجوء للجراحة في حال استدعى الامر. 

العلاج بالجراحة

يتم اولا وقف اي نشاط بدني او رياضي للمريض لتهيئة العضلات العاملة على مفصل الركبة، وكذلك وصف المسكنات لتخفيف الالم والالتهاب. ويمكن اصلاح الغضروف بالتنظير في حال كان التمزق صغيرا ثم الخضوع للتمارين التأهيلية بعد يوم او اثنين وتمارين الدراجة الثابتة ثم التمارين التأهيلية الخاصة.

العلاج الطبيعي  للركبة بعد عملية الغضروف

يشير د. احمد الى ان العلاج الطبيعي للركبة يتضمن عدة نواحي وهي:

• التبريد:

حيث يستخدم الثلج مع رباط محكم للتقليل من الارتشاح الدموي والتورم المصاحب للاصابة.

• التدليك:

تدلك عضلات الفخذ والقدم للجزء المصاب في المراحل المتقدمه من العلاج وباقي الجسم غير المصاب قبل التدريب او المنافسه .

• العلاج الكهربائي:

وفيه تستخدم الامواج القصيره SW والامواج فوق الصوتيه US في المراحل النهائيه من العلاج لتحسين الدوره الدمويه للمفصل المصاب.

• العلاج المائي:

ويستخدم بعد التئام الجروح وازالة الخيوط.

• العلاج الحركي:

وتعد التمرينات التأهيلية احدى وسائل العلاج الحركى للمحافظة على الصحة ولياقة الفرد المصاب، بهدف الحد من مضاعفات الاجهزة الحيوية بالجسم , وتبدأ عملية التاهيل فور وقوع الاصابه او في اليوم الاول للعمليه ويشمل تمارين حركيه للطرف السليم، وتدريبات ثابتة لعضلات الفخذ في اليوم الثاني للعملية.

كما يحتاج المريض لرفع الركبة المصابة اعلى من الجسم اثناء الجلوس والنوم لزيادة كفاءة الدورة الدموية وتقليل الارتشاح الدموي.

ويتم ايضا اخضاع الاجزاء غير المصابة في الجسم لتدريبات ايجابية لرفع اللياقة البدنية للجسم. كما يخضع المصاب لتمارين يومية لزيادة قوة الاربطة المفصلية وتدريبات ايزومترية لمد المفصل المصاب.

هناك ايضا الحركات البطيئة التي تحد من التمدد الحركي في حال تثبيت المفصل، وتدريبات الطرف المصاب بعد وضع وسادة تحت الركبة والمشي باستخدام العصا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً