الهيئة العامة للطيران المدني تطالب قطر بالكف الفوري عن تعريضها سلامة الطائرات المدنية للخطر

الهيئة العامة للطيران المدني تطالب قطر بالكف الفوري عن تعريضها سلامة الطائرات المدنية للخطر

طالبت الهيئة العامة للطيران المدني، قطر بالكف الفوري عن الأعمال التي تهدد أو تعرض سلامة الطيران المدني للخطر. وقال مساعد مدير عام الهيئة لشؤون سلامة الطيران إسماعيل البلوشي – خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء في أبوظبي – إن طائرتين مقاتلتين قطريتين اقتربتا بصورة خطيرة من طائرة مدنية مسجلة في الدولة كانت تحلق في مسار طيران معلن ومخطط له ” UL768″.وأوضح أن المقاتلتين القطريتين اقتربتا من الطائرة المدنية الإماراتية على نحو أقل من 700 قدم عمودي أي بأقل من نصف ميل عن البعد العرضي، وهو ما يعتبر أقل من المسافة الآمنة التي يجب أن تراعي في مثل هذه العملية.ونوه البلوشي إلى أن هذا العمل المتعمد عرض حياة الركاب المدنيين للخطر وهو ما يعد بمثابة انتهاك واضح للمعاهدات الدولية للطيران المدني وتهديد لسلامة حركة الطيران المدني الدولية.وأضاف أن التحقيقات الجارية كشفت عن أن الطائرتين القطريتين لم تتصلا ببرج المراقبة الجوية مما يجعل نواياهما غير واضحة.ولفت إلى أن هذا قد أدى إلى تفعيل نظام تفادي التصادم الجوي في الطائرة والذي دفع طاقم الطائرة للمناورة بعيداً عن المقاتلات القطرية وهو ما يعتبر آخر شبكة أمان لتفادي الاصطدام بين الطائرات.. حيث تمت المناورة بعيداً عن الطائرتين القطريتين على ارتفاع 32000 قدم.وتابع: “أنه – وعلى الرغم من ذلك – فإن المقاتلتين القطريتين قامتا بمطاردة الطائرة المدنية على ارتفاع 35000 قدم قبل الابتعاد عنها”، واصفاً الحادث بأنه خطير جداً وكان من شأنه أن يسبب كارثة جوية في ثوان.وقال مساعد مدير عام الهيئة لشؤون سلامة الطيران إن الهيئة تعمل مع حلفائها لضمان تطبيق الاتفاقيات الأساسية الدولية للطيران المدني داعياً المجتمع الدولي إلى دعم جهودها في هذا الصدد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً