القضاء الألماني يسمح بترحيل تونسي متهم بالإرهاب إلى موطنه

القضاء الألماني يسمح بترحيل تونسي متهم بالإرهاب إلى موطنه

قضت المحكمة الإدارية الاتحادية بألمانيا بالسماح لولاية هيسن الألمانية بترحيل إسلامي يشتبه في أنه إرهابي محتمل، حتى مع احتمالية أنه قد يكون مهدداً بعقوبة الإعدام هناك. وأعلنت المحكمة قرارها اليوم الثلاثاء في مدينة لايبتسيج.وأكد القضاة أنه على الرغم من أنه لا يمكن استبعاد أن الرجل سيكون مهدداً بعقوبة الإعدام أو السجن مدى الحياة في تونس، فإنه يسري في تونس تجميد للعقوبة، بناء عليه لا يمكن تنفيذ حكم الإعدام.وبحسب معلومات وزارة الخارجية الألمانية، فإن الممارسة المتبعة في الوقت ذاته هي أن أي عقوبة إعدام يتم تحويلها إلى عقوبة سجن مدى الحياة أو سجن مؤقت من قبل رئيس الدولة.وبالنسبة للسجن مدى الحياة، فإن هناك قواعد قانونية سارية، يمكن بناء عليها أن يعمل المدان على إعادة النظر في عقوبته مع وجود احتمال في إطلاق سراحه، ووفقاً لمعلومات الوزارة، فإن الرجل ليس مهدداً بخطر التعرض لمعاملة تنتهك حقوق الإنسان.يشار إلى أن القضاء التونسي يتهم الرجل بالمشاركة في هجوم أسفر عن عدة قتلى في تونس.وأمرت ولاية هيسن بترحيل الرجل على خلفية أنه مصدر تهديد للقيام بأعمال إرهابية لصالح تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً