من ميدان العمل.. وزارة البنية التحتية الإماراتية ترسم بسمة السعادة

من ميدان العمل.. وزارة البنية التحتية الإماراتية ترسم بسمة السعادة

احتفلت وزارة تطوير البنية التحتية في ديوانها بدبي ومكاتبها في مختلف مناطق دولة الإمارات، اليوم الثلاثاء، باليوم العالمي للسعادة الذي يوافق 20 مارس (آذار) من كل عام، بتنظيمها العديد من الأنشطة والفعاليات التي استهدفت متعاملي وموظفي الوزارة. وقال وكيل وزارة تطوير البنية التحتية المهندس حسن محمد جمعة المنصوري، خلال الاحتفال إن “حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة رسخت السعادة والإيجابية كأسلوب حياة، وأولت سعادة مواطني الدولة والمقيمين على أرضها اهتماماً كبيراً”، لافتاً إلى أن السعادة تعتبر أحد الأهداف الرئيسية لعمل حكومة الإمارات، وإن القيادة تشجع على تبني الإيجابية تفكيراً وسلوكاً.قيم أساسيةكما أكد حرص القيادة الحكيمة في دولة الإمارات على تحقيق السعادة والاستقرار والرفاهية للمواطنين والمقيمين في الدولة وترسيخ الإيجابية كقيمة أساسية في مجتمع الإمارات وحرصها على أن تكون المؤسسات الحكومية مؤسسات سعادة بسياساتها وبرامجها وخدماتها وبيئة العمل فيها، الأمر الذي يتطلب من الجميع العمل بجد من أجل تحقيق ذلك.وأشار إلى أن وزارة تطوير البنية التحتية حريصة على خلق جو عمل مفعم بالسعادة والإيجابية من خلال إطلاق المبادرات ذات العلاقة، ما يدعم الإنجازات التي تصب بمجملها في تحقيق رؤية الإمارات 2021، بتصدرها مؤشرات التنافسية العالمية. فعاليات وأنشطةوتضمن احتفال الوزارة بيوم السعادة العالمي عدداً من الفعاليات والأنشطة والتي شملت صالون السعادة، واستقبال المتعاملين من قبل مسؤولي الوزارة وإنجاز كافة معاملاتهم بأسرع وقت، إلى جانب وسم جميع معاملات المراجعين بختم خاص يحمل اسم الوزارة وشعار السعادة، كما أطلقت الوزارة مبادرة العامل السعيد التي تهدف إلى تشجيع العمال وزرع الابتسامة في وجوههم وتوزيع الوجبات الصحية، وغيرها من المبادرات الداعمة لسعادة الموظفين والمتعاملين، كما تم توزيع الهدايا التذكارية على الموظفين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً