تركيا: التصريحات الأمريكية ضد “غصن الزيتون” تكشف عداء واضحاً لنا

تركيا: التصريحات الأمريكية ضد “غصن الزيتون” تكشف عداء واضحاً لنا

انتقد المتحدث باسم الحكومة التركية بكر بوزداغ اليوم الثلاثاء التصريحات الأمريكية الأخيرة بشأن الوضع في منطقة عفرين شمالي سوريا. ونقلت وكالة “الأناضول” التركية عن المتحدث القول، عبر حسابه على موقع تويتر، إن “ادعاءات تأثير العملية سلباً على مكافحة تنظيم داعش “ما هي إلا أكاذيب لا أساس لها”، وقال “إن العملية التي تسميها تركيا “غصن الزيتون” تستهدف التنظيمات الإرهابية فقط، وليس المدنيين الأبرياء ولا الأكراد”.واعتبر أن “التصريحات الصادرة من واشنطن تبين أن الولايات المتحدة لم تفهم بعد طبيعة العملية، أو أنها لا تريد أن تفهم أهدافها وغاياتها”.وتابع: “الذين يجب أن يقدروا دور تركيا في مكافحة الإرهاب، ما زالوا يحاولون تضليل الرأي العام عبر الأكاذيب وضخ المعلومات المغلوطة، وهذه التصرفات تعتبر عداءً واضحا لتركيا”.وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، أمس إنه يبدو أن أكثر سكان المدينة ذات الأغلبية الكردية قد فروا من المدينة، وشددت على أن هذا يفاقم الوضع الإنساني المقلق أصلاً.كما دعا المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل روبرت مانينج الدول الأعضاء في التحالف الدولي ضد داعش، ومن بينهم تركيا، إلى التركيز على محاربة تنظيم داعش والقضاء عليه.وأعلنت تركيا أمس الأول السيطرة على مدينة عفرين من المسلحين الأكراد بعد قتال استمر نحو شهرين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً