سرطان الثدي.. خطوات الفحص الذاتي والإشعاعى

سرطان الثدي.. خطوات الفحص الذاتي والإشعاعى

مرض أو المرض الخبيث، سُمي بذلك حيث أنه لا يُظهر أي علامات خارجية أو أعراض مرئية في بدايته، بل يبدأ المريض في الشعور به عندما تتأخر حالته ويزداد خطورته.أما فقد إحتل المرتبة الثانية في العالم، من ضمن الأمراض التي تصيب أغلب النساء وتسبب لهَّن الوفاة إذا لم يتم إكتشافه في الوقت المناسب. يحدث سرطان الثدي نتيجة لفشل العملية النظامية لإنقسام الخلايا داخل الجسم، فيؤدي إلى فقدان السيطرة على التكاثر و إنقسام الخلايا التي تتزايد وتتكاثر بطريقة غير منتظمة حيث لا يمكن السيطرة عليها. بعدها قد تخترق الخلايا السرطانية أنسجة الجسم المحيطة بها عن طريق الدم أو الاوعية الدموية. في هذا المقال أقدم لكِ طرق الفحص لسرطان الثدي وهي الفحص الذاتي، ثم الفحص السريري والإشعاعي.ينقسم فحص سرطان الثدي لعدة أجزاء، منها الفحص الذاتي وهو فحص تفعله السيدة بنفسها، ثم الفحص السريري بواسطة أشعة الموجات فوق الصوتية، والفحص الإشعاعي وهو بواسطة أشعة الماموجرام او الأشعة السينية. في بعض الأحوال يطلب الطبيب سحب عينة عند ظهور أي أورام حميدة أو خبيثة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً