الطبيب الذي غيّر نظرة البشر لحديثي الولادة توفي.. ماذا تعرفون عن توماس؟

الطبيب الذي غيّر نظرة البشر لحديثي الولادة توفي.. ماذا تعرفون عن توماس؟

توفي عن 99 عاماً طبيب الأطفال الأميركي، توماس بيري برازلتون، الرائد في هذا المجال والذي غيّرت أبحاثه النظرة إلى الأطفال حديثي الولادة، بحسب ما نقلت وسائل إعلام أميركية.وبرازلتون طبيب وأستاذ في جامعة هارفرد، وهو رائد في الأبحاث حول الأطفال حديثي الولادة، وهو أول من تحدّث عن تمتع الطفل بمزاج وطبع خاص وأنه يكتسب في وقت مبكر مهارة التواصل مع محيطه.
وكانت تلك الفكرة التي طرحها في منتصف القرن الماضي تختلف تماما مع الاعتقادات السائدة بأن الأطفال الرضّع ليست لديهم أي مشاعر.
في العام 1984، ذاع صيت برازلتون مع وثائقي بعنوان “الطفل شخص”، قلب رأساً على عقب طريقة تعامل الأمّهات مع أطفالهن حديثي الولادة.
وبعد عشرين عاماً من البحث، وضع في العام 1973 سلّما لتقييم سلوك حديثي الولادة سُمّي سلّم برازلتون، وما زال مرجعاً حتى اليوم.
(العربية)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً