معارضون: ناخبون أجبروا على التصويت لبوتين

معارضون: ناخبون أجبروا على التصويت لبوتين

أكد معارضون للرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن ناخبين أجبروا في الانتخابات الرئاسية الروسية، اليوم الأحد، على الحضور إلى لجان الاقتراع في إطار مساعي الكرملين لضمان عدم تضرر فوز بوتين المرجح بإقبال ضعيف على الاقتراع. وقال إيفان جدانوف مساعد الزعيم الروسي المعارض أليكسي نافالني الذي منع من خوض الانتخابات إن أنصار نافالني الذين يراقبون الانتخابات أشاروا إلى نقل أصحاب أعمال لموظفيهم بحافلات إلى مراكز الاقتراع.وقال جدانوف للصحفيين “نصف ذلك بأنه انتخابات خدمة الحافلات المكوكية” وأضاف “بعض المؤسسات، بعض الحافلات، تنقل أعداداً كبيرة من الناس”.ويقر مسؤولو الكرملين في أحاديثهم الخاصة بأن بعض الناخبين يحجمون عن الذهاب للجان الاقتراع، حتى المؤيدين لبوتين لأنهم يعتقدون أن فوزه أمر مسلم به، لكن المسؤولين يقولون إن الانتخابات ستكون نزيهة.وقالت “إيلا بامفيلوفا” رئيسة اللجنة التي تنظم الانتخابات على مستوى البلاد إنه سيتم القضاء على أي تلاعب، وقالت إن “الذين يزعمون بتزوير الانتخابات منحازون ضد روسيا”. وتحدث مراسلو رويترز في مراكز إقتراع في مختلف أرجاء البلاد عن العديد من الناخبين الذين قالوا إن رؤساءهم أمروهم بالإدلاء بأصواتهم.وفي إحدى الحالات قال مسؤول بارز عن الانتخابات يتفقد أحد مراكز الاقتراع إنه يتعين منع تصوير الانتخابات وأمر المسؤولين بالمركز بوقفه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً