دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي تعلن قائمة نجوم “مهرجان أم الإمارات”

دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي تعلن قائمة نجوم “مهرجان أم الإمارات”

كشفت دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي، عن قائمة نجوم عالم الطرب والاستعراضات الغنائية الذين سيحيون أمسيات “مهرجان أم الإمارات” على كورنيش أبوظبي طوال عشرة أيام. ويعود مجموعة من النجوم الذين شاركوا في احياء أمسيات المهرجان العام الماضي، إلى كورنيش أبوظبي من بينهم؛ عيضة المنهالي، ومحمد الشحي، وعلي السيد، وعروض الألعاب النارية، سيكون عشاق الطرب الأصيل والأغاني المفعمة بالحيوية على موعد كل مساء مع كوكبة من أشهر نجوم الغناء والاستعراضات الموسيقية والغنائية من المنطقة العربية والعالم من استرالياً شرقاً وحتى كوبا غرباً، ويقدمون عروضهم على المسرح الرئيسي الضخم المصمم بنفس أسبوب دار الأوبرا في سيدني.وتضم قائمة النجوم كل من:ماجد المهندس:استحق ماجد المهندس لقب “مطرب العشاق” بفضل صوته العذب وتفانيه لمعجبيه، حيث يتخطّى عدد متابعيه على انستجرام 1.2 مليون متابع. وإلى جانب عشرات الألبومات التي حققت نجاحاً وانتشاراً واسعاً مثل “انجنيت” و”انسى” و”اذكريني”، أحيا هذا الفنان الشهير العديد من الحفلات على أشهر المسارح العالمية في بلدان عديدة مثل رويال ألبرت هال ودار الأوبرا في مصر. كما حصد ماجد المهندس العديد من الجوائز منها جائزة “أفضل مطرب عربي” في حفل جائزة الموسيقى العربية. وللمرة الأولى سيحيي المهندس حفلاً على المسرح الرئيسي لمهرجان أم الإمارات. غالية بنعلي: فنانة تونسية بلجيكية متعددة المواهب، تغني وتؤلّف الموسيقى وتمثّل، كما أنّها فنانة تشكيلية، أسرت جمهورها في كل من أوروبا والشرق الأوسط. تمزج غالية بين مختلف الثقافات والتأثيرات الموسيقية من الجاز وموسيقى بوليوود مع أسلوب أشهر فنانات العالم العربي أم كلثوم. تقدّم غالية عروضاً ساحرة بصوتها الجميل وأدائها التعبيري. عادل إبراهيم: بعد انطلاقته في عالم الفن مع فرقة ناجحة، انتقل المطرب والمؤلّف الموسيقي عادل ابراهيم لإطلاق اغنياته الخاصة عام 2010. وفي 2017، أطلق 35 أغنية، ومنها بعض الأغنيات التي كانت ثمرة تعاونه مع سوني ميوزيك الهند، التي سمحت له بتقديم الأغنيات الهندية من فيلم شاروخان “ديلوالي” باللغة العربية. كما غنّى عادل ابراهيم بعض أشهر القصائد الإماراتية التقليدية والوطنية المشهورة فأصبح يملك قاعدة جماهيرية واسعة ساهمت في اختياره سفيراً لإكسبو 2020 وللغناء على المسرح الرئيسي لمهرجان أم الإمارات 2018. فؤاد عبد الواحد: اختار هذا الفنان اليمني احتراف الغناء منذ صغره. وبدأ بالغناء أمام عائلته وما لبث أن انتقل إلى الغناء في الأفراح والمهرجانات. حصل فؤاد عبد الواحد في عام 2010 على لقب نجم الخليج، ويغنّي بطلاقة باللغات العربية والإنجليزية والهندية، وقد قدّم حفلات في الأردن وتركيا وبكين.داني عريضي: يستمر الفنان وكاتب الأغاني اللبناني – الكندي داني عريضي بالتألّق. فبعد فوزه بمسابقة المواهب الناشئة في ميدان دو، حصد جائزة أفضل فنان من “فيرجن” بعد أن تنافس أمام العديد من أصحاب الموهبة من العالم العربي. وعلى الرغم من أنّ شبابه ووسامته قد يذكر بأحدث نجوم انستجرام، إلا أنّ صوته المميّز يذكر بفنانين حققوا شهرة واسعة في الماضي مثل سام كوك وأوتيس ريدينغ.دانيل صايغ: ينحدر عازف الموسيقى والطبلة من لبنان حيث يقدّم أداء مميزا لا مثيل له. درس دانيل الموسيقى في المعهد الوطني العالي للموسيقى وتم اختياره بين أفضل 5 متسابقين في برنامج “محبوب العرب” الشهير، وهو يقدّم عروضاً موسيقية بأسلوبه الإيقاعي المبتكر والذي يجمع بين مختلف الأنواع من موسيقى الجاز إلى الموسيقى اللاتينية والفلامنكو.فرقة “حرقة كرت” : اجتمع 4 أصدقاء من الأردن عام 2011 وشكّلوا فرقة “حرقة كرت”، ومنذ ذلك الوقت أطربوا الجمهور بموسيقاهم المميزة التي تشكّل مزيجاً من الموسيقى الغربية والشرقية. تتألّق هذه الفرقة على المسارح الكبيرة وتقدّم أداءً دافئاً يقدّم الموسيقى العربية للجمهور الغربي والعكس. ستعبق أجواء المهرجان بنغمات فرقة “حرقة كرت” التي ستنشر البسمة على وجوه الجمهور.فرقة “لوس كوبانوس”: انبثقت هذه الفرقة من الثقافة الموسيقية الكوبية الغنية، وهي تجمع بين العديد من الآلات الموسيقية والنغمات التي تصدح بإيقاع مميّز وتتحدّاك أن تستمع للموسيقى دون أن تتمايل على أنغامها. تضم هذه الفرقة 8 أعضاء، وهي تقدّم مختلف أنواع الموسيقى من الدانزون الكلاسيكية إلى التيمبا السريعة وموسيقى الجاز المعاصرة ضمن أداء ساحر غني بالبهجة.الشقيقان “أبناء يوسف”: يؤلّف يعقوب وعبدالرحمن ثنائي موسيقى الهيب هوب الشهيرة في المنطقة، وبعد انتقالهما من الكويت إلى لوس أنجلوس، استخدم الشقيقان الهيب هوب كوسيلة مبتكرة لتعريف الجمهور الغربي على ثقافتهم وتقاليدهم من خلال القوافي والشعر. وبعد أن وصف الثنائي بأنّهم من أبرز الفرق الموسيقية في الخليج اليوم ضمن احتفالات إكسبو 2020 دبي، فإن الشقيقان “أبناء يوسف” يسعيان لنشر رسالة التشجيع والتغيير الإيجابي لجمهورهما الواسع. فرقة “سوينغ ريفيو” : تقدّم الفرقة أغنياتها الخاصة إضافة إلى أشهر أغنيات الجاز من عشرينيات حتى خمسينيات القرن الماضي، وتعيدنا بالذاكرة إلى حقبة موسيقى السوينغ الكلاسيكية وأجوائها المميّزة ولكن بلمسة عصرية. هذه الفرقة متعددة الثقافات إذ تضم فنانين من أستراليا والدنمارك وإنجلترا وفنلندا والفليبين، وهذا ما عزّز انتشارها بين مختلف شرائح المجتمع في الإمارات. وأصبح أعضاء الفرقة سفراء للعديد من العلامات التجارية العالمية مثل لانفين، وتيفاني والاتحاد للطيران. فرقة “أرنبيت”: تضم هذه الفرقة الموسيقية الترفيهية 4 أعضاء يمزجون بين الأغاني العربية والأجنبية ليقدموا أغاني جديدة تتميّز بالفكاهة، تقدّم الفرقة الأغاني الشهيرة وأغانيها الخاصة وتتألّق على جميع المسارح وتنجح في إيجاد رابط قوي مع الجمهور.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً