المقعدون هم الأكثر تعرضاً لـ “قرحة الفراش”

المقعدون هم الأكثر تعرضاً لـ “قرحة الفراش”

ذكرت مجلة “الرعاية والأسرة” أن الأشخاص، الذين يحتاجون إلى الرعاية الطبية، أكثر عُرضة للإصابة بقرحة الفراش بسبب الاستلقاء طويلاً أو الجلوس على الكرسي المتحرك. وأوضحت المجلة الألمانية المعنية بالصحة وشؤون الأسرة أن قرحة الفراش غالباً ما تُصيب مؤخرة الرأس والمقعدة والكعوب.وللحيلولة دون نشوء قرحة ضاغطة، ينبغي على أقارب المريض التصرف بسرعة عند ملاحظة أول الأعراض، وذلك بإجراء اختبار بسيط عند تحميم المريض. ويتمثل هذا الاختبار في الضغط بالإصبع على مواضع الاحمرار برفق، وإذا ظل موضع الاحمرار محتفظاً بلونه، يجب تغيير موضع استلقاء المريض، حيث يعد ذلك مؤشراً على إصابته بقرحة ضاغطة من الدرجة الأولى. وفي حال نشوء بثور أو خروج صديد من الجرح، يجب استشارة الطبيب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً