نصائح غذائية للأم في عيدها

نصائح غذائية للأم في عيدها

الأم رمز للحب والحنان، وهي غالباً ما تنشغل في تلبية احتياجات كل أفراد الأسرة٬ مما يعرّضها لخطر المعاناة من العديد من الأمراض والمشاكل الصحية، ويجعلها عرضة لزيادة الوزن.
ولكي تكوني أماً مثالية قادرة على إتمام جميع مهامك على أكمل وجه عليك الاهتمام بلياقتك وصحة جسمك٬ لذا نقدّم لكِ مجموعة من النصائح الغذائية التي عليكِ إضافتها إلى عاداتك اليومية.
١– الخضار والفواكهكل أم تحتاج إلى تناول كمية كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن الصحية من أجل المحافظة على نسبة عالية من الطاقة، والتمكن من إنجاز كل مهماتها اليومية. يجب تناول 5 حصص من الخضراوات يومياً، ما يعني أن هذا النوع من الطعام يفترض أن يكون المكون الأساسي على كل وجبة لأنه غني بالألياف الغذائية التي تمنح الشعور بالشبع وتعمل على التخفيف من امتصاص الدهون من الأطعمة مما يساعدك كأم في الحفاظ على وزنك بشكل أفضل.
أما بالنسبة إلى الفواكه يجب تناول 3 حصص منها في اليوم الواحد، لحصد الفوائد الصحية التي تحملها. فهي غنية بالفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية التي تعمل على حمايتك من أمراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم. كما أن السكر الطبيعي الموجود فيها يساعد على منحك الطاقة التي تحتاجين إليها خلال اليوم.
وتجدر الإشارة إلى أنه ينصح بتناول الفواكه مع قشرتها للحصول على نسبة أكبر من الفيتامينات والمعادن الصحية. بالإضافة إلى ذلك، ننصحك باختيار الخضراوات والفواكه ذات الألوان الداكنة، وذلك لأنها تحتوي على نسبة أعلى من المغذيات من تلك ذات اللون الفاتح.
٢– فيتامين D والكالسيوم
التغييرات الهرمونية التي تحدث للأم أثناء الحمل والولادة تجعلها أكثر عرضة للمعاناة من مرض هشاشة العظام٬ كما أن خلال الحمل يأخذ الجنين من جسم الأم كمية عالية من الكالسيوم وخلال فترة الرضاعة يستنفد جسم الأم كل مخزون الكالسيوم وفيتامين D لإنتاج الحليب للطفل. هذا كله يزيد من خطر تعرض كل أم إلى كسور في العظام خصوصاً بعد بلوغ سن الأربعين.
لذا ننصحك بشرب 3 أكواب من الحليب يومياً، مع التركيز على مشتقات الألبان والأجبان التي تعتبر الأغنى بالكالسيوم وكذلك اللوز والقرنبيط والبروكولي٬ هذا بالإضافة إلى التعرّض لأشعة الشمس لمدة 15 دقيقة في اليوم.
٣– المواد المضادة للأكسدة
تساعد المواد المضادة للأكسدة على منع تكون الجزيئات الحرة في خلايا الجسم، مما يعمل في الوقاية من مجموعة كبيرة جداً من الأمراض، ومن بينها أمراض القلب والشرايين ومختلف أنواع السرطان وألزهايمر. كما أن هذه المواد تعمل على تقوية الجهاز المناعي بالجسم ما يعني أنها تكافح الإصابة بالعديد من الأمراض المعدية.
وأفضل مصادر المواد المضادة للأكسدة: التوتيات والرمان والبطيخ والخضار والقهوة والشاي والشوكولاتة الداكنة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً