شرطة أبوظبي: الآباء مسؤولون قانوناً عن قيادة أبنائهم الأحداث المركبات

شرطة أبوظبي: الآباء مسؤولون قانوناً عن قيادة أبنائهم الأحداث المركبات

شرطة أبوظبي: الآباء مسؤولون قانوناً عن قيادة أبنائهم الأحداث المركبات

شرطة أبوظبي نظمت حلقة حوارية في مجلس المواطن مبارك غدير الراشدي. من المصدر

أكدت شرطة أبوظبي، مسؤولية أولياء الأمور قانونياً، عند السماح لأبنائهم الأحداث دون 18 عاماً، بقيادة المركبات من دون رخصة قيادة، محذّرة من المخاطر التي قد تنجم عن ذلك.
ودعت في جلسة حوارية، نظمتها في مجلس المواطن مبارك غدير الراشدي، في منطقة الشوامخ بأبوظبي، إلى إحكام الرقابة على الأبناء، وتوعيتهم بمخاطر قيادة المركبة من دون رخصة، في موقع السكن أو حول الطرق الداخلية في الأحياء السكنية.
وتطرقت إلى المشاركة المجتمعية من خلال «كلنا شرطة»، لتعزيز السلوكيات الإيجابية في المجتمع، والإسهام في الحفاظ على الأمن والاستقرار، والالتزام بقانون السير والمرور، للحد من وقوع الحوادث حفاظاً على سلامة الجميع.
وأكد نائب مدير إدارة مرور المناطق الخارجية في مديرية المرور والدوريات بقطاع العمليات المركزية في شرطة أبوظبي، المقدم عبدالله السويدي، خلال محاضرته بالمجلس، دور الأسرة في السيطرة على قيادة الأحداث المركبات، والحد من الظواهر السلبية، مثل التفحيط بالمركبات، وقيادتها بتهور، مشيراً إلى أن وقاية الشباب الحوادث مسؤولية مشتركة.
وحذر من مخاطر حوادث المرور، خصوصاً التي تقع بسبب السرعة الزائدة، داعياً إلى ضرورة الالتزام بالسرعات المقررة على الطرق الداخلية والخارجية، التي تم تحديدها وفق دراسات تراعي السرعة الآمنة، والكثافة المرورية على الطريق. جدير بالذكر أن شرطة أبوظبي، ممثلة في إدارة الشرطة المجتمعية بقطاع أمن المجتمع، تحرص على تنظيم المجالس دورياً، التي تسهم بدور كبير في زيادة الوعي بمختلف القضايا الشرطية والأمنية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً