مصر تؤكد أن مواطنها “المختفي” في إيطاليا تعرض لـ”عمل جنائي”

مصر تؤكد أن مواطنها “المختفي” في إيطاليا تعرض لـ”عمل جنائي”

أكدت مصر، اليوم الجمعة، أن مواطنها المختفي في إيطاليا منذ أغسطس/ آب 2017 تعرض لـ”عمل جنائي”.
وبحسب وزارة القوى العاملة، فإن مواطنًا مصريًا يدعى مجدي عقل (60 عامًا) اختفى في أغسطس/ آب 2017، أثناء تواجده في عمله لدى شركة في مدينة ميلانو الإيطالية.
وذكرت الوزارة في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية المصرية، أن “وزير القوى العاملة محمد سعفان، تلقى تقريرًا عاجلًا من المستشار العمالي بميلانو عزت عمران، جاء فيه أنه حدث خلاف بين المواطن المصري، وبين صاحب الشركة؛ بسبب مطالبته بمستحقاته المالية لتفكيره في العودة إلى مصر بصورة نهائية”.
وأفاد التقرير أنه “على الرغم من عدم العثور على جثة الضحية المصري حتى الآن، فقد قامت النيابة العامة بميلانو باعتبار القضية عملًا جنائيًا وليس اختفاءً”.
وأشار إلى أن “التحقيقات تجرى مع نجل صاحب العمل، بسبب الخلافات المالية”.
وفي أغسطس/ آب الماضي، كشفت وزارة الخارجية المصرية في بيان، أن المعلومات المتوافرة بشأن “مجدي عقل”، تشير إلى أنه جاء إلى إيطاليا عام 1992، وعمل بإحدى الشركات منذ عام 1994 حتى تاريخ اختفائه.
ويأتي الإعلان المصري بعد يومين من حديث الاتحاد الأوروبي عن واقعة مقتل الباحث الإيطالي الشاب جوليو ريجيني بالقاهرة، في فبراير/ شباط 2016، وبعد يوم من مناقشات مصرية إيطالية تطرقت إلى الواقعة ذاتها.
وبخلاف مجدي عقل، تقول القاهرة إن هناك حالتين لوفاة واختفاء مواطنين مصريين اثنين في إيطاليا، هما: هاني حنفي وعادل معوض، خلال عامي 2016 و2015، فيما تلتزم روما الصمت ولم تعقب رسميًا على تلك الوقائع.
وكانت العلاقات بين القاهرة وروما توترت بشكل حاد؛ عقب مقتل ريجيني، ما دفع روما لاستدعاء سفيرها لدى القاهرة، في إبريل/ نيسان 2016، وعاد في سبتمبر/أيلول 2017، بعد غياب 17 شهرًا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً