فوائد شاي الصبار وطريقة عمله

فوائد شاي الصبار وطريقة عمله

يمكن أن يكون تناول شاي الصبار طريقة رائعة لتحسين صحة الجهاز الهضمي، بالإضافة لعدد من الفوائد الصحية الاخرى. اليوم نقدم لك طريقة تحضير شاي الصبار وكذلك ماهي فوائد تناوله للجسمك وصحتك.ما هو شاي الصبار ؟شاي الصبار هو أحد المشروبات العشبية و التي تصنع عن طريق نقع العصارة النباتية المجففة من نبات الصبار. والصبار معروف علمياً بإسم الألوفيرا، وقد إستخدم لآلاف السنين لأغراض دينية، و ثقافية ، وطبية وأيضاً في الطهي. و تتميز العصارة النباتية للصبار بأنها غنية بشكل خاص بالمواد المضادة للأكسدة و بعض المكونات النشطة التي يمكن أن تقدم للجسم العديد من الفوائد. والصبار يعتبر مصدر جيد لفيتامينات إيه، بي، سي‘ و إي. بالإضافة إلى عدد من الأحماض الأمينية و المركبات المتطايرة، وأنت تحصل على أكثرها عن طريق شرب هذا الشاي. و يمكن تناوله عن طريق الفم ، و يمكن وضعه على أجزاء مختلفة من الجسم، و ذلك حسب حالتك.يمكنك شراء شاي الصبار- المعد مسبقاً- بكميات كبيرة من محلات الأغذية الصحية، و لكن أيضاً يمكنك إعداده بنفسك في المنزل. كثير من الناس يجمعون العصارة النباتية مع شاي اخر، مثل الأسود أو أوولونج أو الشاي الأخضر.طريقة التحضير:الفوائد الصحية لشاي الصبار عديدة و تشمل: قدرته على تحسين الهضم، يساعد على تنظيم نسبة السكر في الدم، تخفيف الإلتهاب، تحسين أداء الجهاز المناعي، و فوائد اخرى كثيرة. و ترجع هذه الفوائد الكثيرة لشاي الصبار لإحتوائه على العديد من الفيتامينات و المعادن، وخاصةً فيتامينات إيه، سي، إي، و التي يمكن أن تعمل جميعاً كمضادات للأكسدة في الجسم.واحدة من أهم إستخدامات شاي الصبار هي تحسين عمل الجهاز الهضمي، ذلك لأنها تحتوي على ملين لطيف. مما يساعد على التخلص من أعراض الإمساك و آلام البطن. و قد يساعد هذا الشاي في فقدان الوزن، و في موازنة مستويات الكوليسترول.الآثار الجانبية لشاي الصبارالإستخدام الزائد عن الحد لشاي الصبار قد يسبب ضق الأمعاء و الإسهال، و ذلك بسبب خصائصه الملينة. و هو لا ينصح به للنساء الحوامل و المرضعات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً