تنبهي الى هذه العلامات التي تشير الى حاجة جسمك للديتوكس!

تنبهي الى هذه العلامات التي تشير الى حاجة جسمك للديتوكس!

الديتوكس هو أحد أنواع العلاجات بالطب البديل الذي يهدف إلى تنقية الجسم بشكل طبيعي من السموم والمواد التي تتراكم فيه ولا يستطيع التخلص منها بسهولة، وهي ممكن أن تسبب أضراراً صحية على المدى القريب أو البعيد.

 

كيفية تطبيق الديتوكس

 

يحفّز الديتوكس الجسم على التخلص من السموم والمواد غير المفيدة المتراكمة فيه، وذلك عن طريق تنظيف الكبد المسؤول الأول عن هذه الوظيفة وتحفيزه على العمل بشكل سليم. ولتحقيق هذا الهدف يتم التوقّف عن تناول المأكولات المصنّعة، الدهون والزيوت، السكر المكرر، الكافيين وكل المواد الكيميائية التي تضاف إلى الأطعمة. بالمختصر، يتضمّن الطعام الخضروات والفواكه والمياه والشاي الأخضر، وعصائر الفواكه والخضار غير المحلاة. ممكن أن يسمح بعض أخصائيي التغذية بتناول الحليب أو اللبن الرائب خلال فترة الديتوكس.

 

كيف تعرفين أن جسمك بحاجة إلى ديتوكس؟

 

عندما يصل جسدك إلى حالة يكون فيها بحاجة إلى الديتوكس، فهو يعطيك الإشارات التي من شأنها أن تنبّهك إلى ذلك، فما عليك إلا أن تكوني متيقظة إلى تلك العلامات التي نسردها لك في ما يلي:

 

الإمساك المزمن: يدل على وجود مشكلة في جهازك الهضمي، ويمكن أن تكون هناك تراكمات مجمّعة في القولون تمنعك من التخلص من الفضلات بسهولة. لذلك فإن الديتوكس كونه غني بالألياف سوف يساعدك على التخلص من هذه السموم وتحسين عمل الجهاز الهضمي والسماح لجسمك بامتصاص الفيتامينات والمعادن التي تصله من الطعام بشكل أفضل. 

 

عدم القدرة على التركيز والإحباط: إن تراكم السموم في جسمك، وخاصة المعادن الثقيلة، يجعلك تشعرين بالتشويش وعدم القدرة على التركيز، حتى إن امر يصل بك إلى حدود الإنزعاج والإحباط. لذلك فإن الديتوكس سوف يساعدك على استعادة حالتك الطبيعية وإنجاز مهماتك كاملة، ولكن إذا شعرت أن الإكتئاب مزمن، لا بد من استشارة الطبيب لأن الأسباب في هذه الحالة يمكن أن تكون مختلفة.

 

الإرهاق الدائم والتعب غير المبرَّر: هما من علامات تركم السموم في الجسد، وهذه السموم تجردك من النشاط وتولّد عندك الشعور الدائم بالإجهاد. وفي أغلب الأحيان، أنت تلجئين في هذه الحالة إلى القهوة أو مشروبات الطاقة، ولكن من المهم أن تعرفي أن هذه المشروبات تزيد المشكلة كونها تزيد من تراكم السموم في الكبد.

 

إنخفاض الرغبة الجنسية: إن الرغبة الجنسية والأداء الجنسي يتأثران بدورهما بتراكم السموم في الجسم، لذلك فإن الخلل في هذه الوظائف قد يشير إلى حاجة الجسم إلى التخلص من السموم.

 

إضطرابات النوم والصداع المفاجئ  من دون سبب واضح: من شأنها أيضاً أن تشير إلى حاجة الجسم إلى التنظيف الداخلي والتخلص من السموم.

 

أوجاع في المنطقة المجاورة للكليتين: تعني أن الكبد ممتلئ بالسموم ويطلب منك النجدة.

 

تعرّفي إلى أنواع متنوّعة من الديتوكس:

 

 

 

 

 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً