الكنيست الإسرائيلي يصادق على الميزانية بعد حل أزمة الائتلاف الحاكم

الكنيست الإسرائيلي يصادق على الميزانية بعد حل أزمة الائتلاف الحاكم

صادق الكنيست الإسرائيلي الليلة الماضية على الميزانية العامة للعام المقبل في القراءتين الثانية والثالثة. وذكرت هيئة البث الإسرائيلي أنه تم تمرير مشروع الموازنة بأغلبية 62 عضواً مقابل معارضة 54 من بين أعضاء البرلمان الـ120.وبلغ حجم الموازنة نحو 480 مليار شيكل (نحو 140 مليار دولار).وبتمرير الموازنة، انتهت دورة الكنيست الشتوية، على أن يعود النواب بعد عطلتهم في نهاية أبريل (نيسان) القادم.وجاء تمرير الموازنة بعد التوصل إلى تسوية لإنهاء أزمة الائتلاف الحاكم في إسرائيل، بعد أزمة مشروع قانون التجنيد التي كادت تطيح بالحكومة ومن ثم الذهاب لانتخابات مبكرة.وتضمنت التسوية تمرير مشروع الموازنة مقابل السماح لأحزاب الائتلاف بالتصويت بشكل حر حول قانون إعفاء اليهود المتشددين من التجنيد العسكري وتصويت الكنيست بالقراءة التمهيدية على مشروع، وهو ما تم الليلة قبل الماضية، على أن يتم التصويت بالقراءتين الأخريين خلال الصيف بعد تعديله بالتنسيق مع وزارة الدفاع.وتسبب قانون التجنيد في أزمة حكومية في الأيام الماضية، بعد تهديد الأحزاب المتشددة برفض التصويت لصالح مشروع ميزانية 2019، إذا لم يُصادق على قانون الإعفاء.وجاءت الأزمة في وقت يواجه فيه نتانياهو، المتقدم بقوة في استطلاعات الرأي، اتهامات متزايدة بالتورط في قضايا فساد.ولا تزال الخدمة العسكرية لليهود المتشددين من أكثر القضايا إثارة للجدل في إسرائيل، ويبدي يهود علمانيون وتقليديون امتعاضهم من انتفاع اليهود المتشددين ببرامج الرعاية الاجتماعية دون الخدمة في الجيش، بينما يقول المتشددون إن دراسة اللاهوت على المدى الطويل خدمة رسمية للدولة، مساوية للخدمة العسكرية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً