فتح تطالب حماس بتسليم ما لديها من معلومات عن محاولة اغتيال الحمدالله

فتح تطالب حماس بتسليم ما لديها من معلومات عن محاولة اغتيال الحمدالله

طالبت حركة فتح، اليوم الخميس، حركة حماس وأجهزتها الأمنية في قطاع غزة، بتقديم ما لديها من وثائق وبيانات حول التحقيق في محاولة اغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، ورئيس جهاز المخابرات الفلسطينية اللواء ماجد فرج، قبل يومين. وقال أمين سر المجلس الثوري لفتح ماجد الفتياني: “على حماس تقديم ما لديها من بيانات وحقائق، حول محاولة اغتيال رئيس الوزراء رامي الحمد الله، ورئيس جهاز المخابرات العامة ماجد فرج، أثناء دخولهما إلى قطاع غزة”.وأضاف: “على قادة حماس وناطقيها تغيير مفرداتهم الإعلامية وتصريحاتهم والامتناع عن حرف اتجاهات التحقيق في محاولة الاغتيال، وحركة فتح لا تريد أن توجه اتهامات لأحد، ما يتطلب من حماس أن تقدم الحقائق للشعب الفلسطيني وقيادته، إذا أرادت دعم تحقيق الوحدة”.وتابع أن “التحقيقات الأولية تؤكد بوضوح تام أن هناك أطرافاً في قطاع غزة تعمل تحت غطاء داخلي من حماس، يدعم تحركاتهم أو يغض النظر عن وجودهم وعملهم”.وتعرض موكب رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، لاستهداف بعبوة ناسفة خلال زيارته لقطاع غزة لافتتاح مشاريع جديدة، ما أدى لإصابة 7 أشخاص، في وقت حملت فيه الرئاسة الفلسطينية وحركة فتح، حماس المسؤولية عن الهجوم، لسيطرتها الفعلية على قطاع غزة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً