التحقيق في واقعة إلقاء نفايات في شاطىء عام

التحقيق في واقعة إلقاء نفايات في شاطىء عام

رأس الخيمة – عدنان عكاشةأكد المهندس أحمد الحمادي، مدير عام دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة، أن الدائرة فتحت تحقيقا عاجلا، في واقعة إلقاء أحد عمال النظافة، التابعين للدائرة، كمية من المخلفات في شاطىء بلدة شعم، حوالي 40 كيلومترا شمال مدينة رأس الخيمة، في اليوم السابق لحملة بيئية لتنظيف الشاطىء ذاته، وهو ما رصده أهال في “فيديو” صوره أحدهم، وشهد تداولا واسعا في برامج التواصل الاجتماعي. ووفقا لسيناريو الواقعة والتفسيرات المصاحبة لها، يهدف إلقاء النفايات ونثرها على رمال الشاطىء العام، ليلة الجمعة الماضية، إلى إعادة تنظيف الساحل، من قبل عمال النظافة، خلال الحملة البيئية، التي كانت مقررة صباح أمس (السبت)، بالتعاون والتنسيق بين دائرة الخدمات العامة وهيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة، ما أثار استياء واسعا بين أهالي المنطقة وغيرها من مناطق الإمارة، مطالبين بمحاسبة المسؤولين عن الواقعة. وشدد م. الحمادي على أن ما اقترفه العامل، الآسيوي، مع من يحتمل أن يكون قد وجهه إلى هذا الأسلوب، هو تصرف فردي، قد يكون المسؤول الأول عنه موظف آخر أو أكثر، من المسؤولين عن العامل، سيحددهم التحقيق في الواقعة بالكامل خلال الساعات القادمة، وهي ممارسات لا تمثل إطلاقا الدائرة ولا تعكس سياستها، في حين سيخضع جميع المسؤولين، دون استثناء، من مختلف المستويات، في الواقعة المسيئة والمرفوضة تماما، للتحقيقات الداخلية وللإجراءات القانونية دون تساهل، وسيطبق القانون بكل حزم، مشيرا إلى أن حماية النظافة العامة من المهام الرئيسية المناطة بالدائرة، ولا يعقل ومن غير المقبول إطلاقا أن تفعل “العكس”. وقال الحمادي، الذي عقد مؤتمرا صحافيا حول الواقعة مساء أمس: إن الدائرة ترفع شعار المصداقية الكاملة والنزاهة والشفافية في عملها وخدماتها المقدمة للأهالي والجمهور والمؤسسات العامة والخاصة، وتحرص كل الحرص على الجودة في أدائها وخدماتها، مستنكرا “السلوك الفردي” المشين، الذي وثقه “الفيديو”، المنتشر في وسائل التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، مؤكدا عدم تحميل العامل، الظاهر في المادة المصورة وهو يلقي النفايات على رمال الشاطىء، المسؤولية أو محاسبته مباشرة، حتى مساء أمس، لاحتمال أن يكون وراءه موظف أو أكثر مسؤولون عن السلوك والأسلوب المرفوضين، فيما تعمل الدائرة على التحقيق الوافي في الواقعة، لتحديد المسؤولين عنها ومحاسبتهم، إنفاذا لمفاهيم العدالة والمصداقية والشفافية والدقة في العمل الحكومي والعام. وأشاد مدير عام “خدمات رأس الخيمة” بحرص أهالي منطقة شعم في رأس الخيمة على المصلحة العامة والمظهر الحضاري والجمالي للإمارة والدولة إجمالا، معربا عن شكره وتقديرهم لأهالي المنطقة نظير غيرتهم الوطنية على المصداقية والحرص في العمل العام، ودورهم في الكشف عن الواقعة والسلوك المشين، لافتا إلى استعداده شخصيا وجميع المسؤولين في الدائرة لاستقبال ملاحظات الجمهور، عبر قنوات التواصل المتاحة معهم، متمنيا عدم نشر مثل تلك “المقاطع المصورة” في وسائل التواصل الاجتماعي مباشرة، وتوجيهها إلى الجهات المختصة، لعلاج المشكلة وتلافي الأخطاء والسلبيات، والعمل على تجنب تكرارها، ومحاسبة المسؤولين عنها والمقصرين، لافتا إلى أن رقم هاتفه الشخصي، كمدير عام للدائرة، متاح منذ 5 أعوام في موقع الدائرة في “الإنترنت”، للتواصل معه مباشرة من قبل الجمهور والمتعاملين، وهو (0509793777)، في حين هناك رقمان مجانيان للدائرة، هما (8008118) و(0508905289).

 وقال: إن الدائرة ستعلن نتائج التحقيقات في الواقعة أولا بأول، وستعالج المشكلة من مختلف جوانبها، وسيطال التحقيق جميع المسؤولين، مؤكدا أن الواقعة لن تمر دون حساب وجزاء رادع، محذرا من أن “السوشيال ميديا” سلاح ذو حدين، ويفترض الحرص عند استخدام برامجها أو نشر مواد فيها، قد تسيء لمؤسسات عامة، وقد تمس صورة الوطن، ونعاهد الحميع بأن الواقعة لن تتكرر، داعيا الأهالي للإبلاغ فورا عن كل السلوكيات السلبية والمارسات اللاأخلاقية في العمل وأداء الخدمات العامة، في حين أن حماية البيئة والنظافة العامة مسؤولية الجميع. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً